«الشرقية» تعرض فرص استثمارية بملتقى الاستثمار البلدي بالرياض

«الشرقية» تعرض فرص استثمارية بملتقى الاستثمار البلدي بالرياض

السبت ٢٢ / ٠٢ / ٢٠٢٠


تشارك أمانة المنطقة الشرقية في ملتقى الاستثمار البلدي «فرص» في دورته الأولى، الذي تنظمه وزارة الشؤون البلدية والقروية، بعد غدٍ ويستمر ثلاثة أيام، ويوفر فرصًا استثمارية في أنشطة توافق اهتمامات جميع شرائح المستثمرين.


وأوضح أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير أن مشاركة الأمانة في الملتقى تهدف إلى عرض الفرص الاستثمارية المتاحة في المنطقة الشرقية، خاصة في المحافظات والمدن التابعة لها، وعرض جميع الخِدْمات والتسهيلات التي تقدمها أمانة المنطقة الشرقية ممثلة بجميع وكالاتها وإدارتها للمستفيدين عامة والمستثمرين على وجه الخصوص، مؤكدًا سعي الأمانة إلى إيجاد أكبر الفرص الاستثمارية وإتاحتها أمام المستثمرين، حيث حصرت ١٥ ألف فرصة استثمارية في المنطقة الشرقية للأعوام القادمة في العديد من المجالات وتم حصر أصول ملكيتها للأمانة، كما حرصت الأمانة من خلال وكالة الاستثمارات وتنمية الإيرادات على تنوع مجالات الفرص الاستثمارية في شتى الأنشطة، التي بدورها تُسهم في النمو الاقتصادي للمنطقة، وتحقق تطوراً كبيراً في تنمية إيراداتها التي تعمل الأمانة على تعزيزها وتنميتها بالمنطقة.

وأضاف، أن ملتقى "فرص" سيحقق فوائد كبيرة لجميع المشاركين من خلال التعريف بالفرص الاستثمارية المتاحة على نطاق واسع، والتعريف بالخِدْمات المقدمة من قِبل أمانة المنطقة الشرقية، حيث يعد ملتقى الاستثمار البلدي "فرص" الأول من نوعه في التعريف بالاستثمار البلدي ووجهة للراغبين بالاستثمار في المملكة بشكل عام، وبالمنطقة الشرقية على وجه الخصوص لما تتميز به المنطقة من ثقل وأهمية، سواء من ناحية اقتصادية، أو جغرافية، لافتاً إلى أن الأمانة ستشارك في الملتقى بجناح تسعى من خلاله إلى تعزيز وجودها باستعراض الفرص الاستثمارية المطروحة باستخدامها لأحدث التقنيات، ومنها الواقع المعزز، والواقع الافتراضي، والشاشة التفاعلية، كما حافظت "الأمانة" على هويتها التاريخية من خلال تصميم جناحها المستمد من تراث المنطقة الشرقية العريق، حيث دمجت التقنيات الحديثة، بتصميم الجناح التاريخي، لتشكل بذلك لوحة فنية تخطف أنظار الزائرين.

وشدد المهندس الجبير على أن سقف توقعات أمانة المنطقة الشرقية مرتفع من مشاركتها في ملتقى الاستثمار البلدي، حيث بدأت استعدادات وتجهيزات فريق الأمانة على مدار ٣ أشهر قبل انطلاق الملتقى، الذي يتوافق مع حجم الجهود التي تبذلها وزارة الشؤون البلدية والقروية والتجهيزات الكبيرة فيه، وتأمل الأمانة في جلب الاستثمارات بالمنطقة الشرقية، وتعريف جميع المستثمرين والمستفيدين بالفرص الاستثمارية المتاحة والمطروحة، والخدمات والتسهيلات التي تقدمها لعموم المستفيدين، مشيراً إلى أن جميع الفرص الاستثمارية التي تطرحها الأمانة تهدف إلى تنمية المنطقة اقتصاديًا وسياحياً وخدمياً والإسهام في تحقيق أهداف برنامج "جودة الحياة 2020" أحد برامج رؤية المملكة 2030م، تعزيزًا لمسيرة التنمية والخدمات في المنطقة، ودعمًا لرواد الأعمال والمستثمرين في المنطقة بفرص مبتكرة.
المزيد من المقالات
x