هازارد يحلم بمواصلة عودته القوية أمام ليفانتي

برشلونة يطمح للضغط على الريال بتجاوز إيبار

هازارد يحلم بمواصلة عودته القوية أمام ليفانتي

الجمعة ٢١ / ٠٢ / ٢٠٢٠
بعد عودته الرائعة للملاعب من خلال مباراة سلتا فيجو يوم الأحد الماضي، يتطلع المهاجم البلجيكي إيدن هازارد إلى مواصلة عودته القوية، من خلال تقديم عرض قوي خلال مباراة فريقه أمام مضيفه ليفانتي اليوم السبت في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، والتي تشهد أيضا مباراة برشلونة مع إيبار في نفس اليوم.

وعاد هازارد بعد تعافيه من الإصابة، ليحصل لفريقه على ضربة جزاء، سجل منها زميله سيرخيو راموس الهدف الثاني للريال في المباراة التي انتهت بالتعادل 2/ 2 مع سلتا فيجو الأحد الماضي.


والآن، يتطلع هازارد إلى مواصلة عودته القوية من خلال المباراة المرتقبة أمام ليفانتي والتي يأمل خلالها في هز الشباك.

وغاب هازارد عن الملاعب نحو ثلاثة شهور؛ بعد إصابته في الكاحل خلال المباراة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي في دور المجموعات بدوري الأبطال الأوروبي.

وكان الريال تعاقد مع هازارد في صيف 2019 مقابل 100 مليون يورو (108 ملايين دولار) لتشيلسي الإنجليزي؛ أملا في أن يساهم اللاعب الموهوب في إعادة النشاط والحيوية للفريق الذي انهار في الموسم الماضي؛ بعد رحيل نجمه الكبير البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس الإيطالي.

وأنهى الريال مسيرته بالدوري الإسباني الموسم الماضي بفارق 19 نقطة عن المتصدر برشلونة.

ولكن هازارد انتقل إلى الريال وهو يعاني من مشاكل في اللياقة لزيادة وزنه بعدة كيلو جرامات. وبعدما تخلص اللاعب من بعض هذه الزيادة، عانى من الإصابة التي أبعدته عن صفوف الفريق لنحو ثلاثة شهور.

ورغم هذا، كافح الريال في غيابه وبلغ الدور الثاني (دور الستة عشر) بدوري الأبطال، كما اعتلى صدارة الدوري الإسباني.

وبعدما قاد هازارد الفريق للتقدم على سلتا فيجو يوم الأحد الماضي، استبدله الفرنسي زين الدين زيدان؛ لمنحه بعض الراحة، ولكن سانتي مينا سجل هدف التعادل 2/2 لسلتا فيجو بعد خروج هازارد.

وحافظ هذا التعادل للريال على صدارة الدوري الإسباني ولكن بفارق نقطة واحدة أمام برشلونة، حيث حصد الريال 53 نقطة من 24 مباراة خاضها في المسابقة حتى الآن.

ويستطيع برشلونة استعادة الصدارة مؤقتا إذا حقق الفوز على إيبار في مباراتهما قبل ساعات قليلة من مباراة الريال أمام مضيفه ليفانتي والتي ستقام في فالنسيا.

ويحاول برشلونة مواصلة الضغط على الريال، وقد ينجح في هذا إذا حقق الفوز على إيبار صاحب المركز السادس عشر في جدول المسابقة.

ويخوض برشلونة المباراة في غياب مهاجميه لويس سواريز وعثمان ديمبلي اللذين يغيبان عن صفوف الفريق لفترة طويلة بسبب الإصابة.

وتعاقد برشلونة مع المهاجم الدنماركي مارتن برايثويت من ليجانيس الإسباني لتعويض غياب ديمبلي لفترة طويلة.

وقد يلعب برايثويت في مباراة اليوم لمنح الفرصة أمام أحد المهاجمين الآخرين بالفريق للحصول على قسط من الراحة.

وفي باقي مباريات المرحلة، يلتقي سلتا فيجو مع ليجانيس وريال سوسييداد مع فالنسيا اليوم السبت وأوساسونا مع غرناطة وديبورتيفو ألافيس مع أتلتيك بلباو، وبلد الوليد مع اسبانيول وخيتافي مع أشبيلية وأتلتيكو مدريد مع فياريال يوم غد الأحد.

ريال مدريد

الترتيب
المزيد من المقالات
x