مستحضرات التجميل تهدد الأطفال بـ«البدانة»

مستحضرات التجميل تهدد الأطفال بـ«البدانة»

السبت ٢٢ / ٠٢ / ٢٠٢٠
حذرت دراسة ألمانية، النساء الحوامل، من استخدام مركبات البارابين، التي تدخل في صناعة الكثير من مستحضرات التجميل، مشيرة إلى أن مثل هذه المركبات ربما تسببت في إصابة النسل بالبدانة.

ووصفت الدراسة، الطريق الذي يمكن أن تؤثر به هذه المستحضرات سلبا على النسل، وقال هِلموت شاتس، من مستشفى بوخوم الجامعي في ألمانيا، إنه على الرغم من أن الدراسة لم تثبت وجود علاقة سببية بين استخدام هذه المستحضرات من قبل الحوامل وإصابة أولادهن بالبدانة، إلا أن علم الغدد الصماء ينصح، وبشكل عام، بالاعتماد على مستحضرات التجميل الطبيعية.


وأوضح فريق الباحثين أن السمنة انتشرت في الدول الصناعية بشكل شبه وبائي، وأن واحدا تقريبا من بين كل ثلاثة أطفال في أوروبا وأمريكا الشمالية مصاب بالوزن الزائد، وربما بالبدانة.

ولم يستطع الباحثون تفسير هذا التوجه المستمر، بشكل كامل، من خلال الاعتماد على الطبيعة الجينية، مما جعلهم يرجحون وجود عوامل بيئية لها تأثير هرموني، وربما كان لها تأثير خاص في إحدى مراحل التطور الحرجة للإنسان.
المزيد من المقالات
x