كلوب ينتقد سلبية الروخيبلانكوس

كلوب ينتقد سلبية الروخيبلانكوس

الأربعاء ١٩ / ٠٢ / ٢٠٢٠
انتقد يورجن كلوب مدرب ليفربول، الأساليب الخططية لأتليتيكو مدريد، بعدما تعثر حامل اللقب 1- صفر خارج أرضه في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في العاصمة الإسبانية.

وسجل ساؤول نيجيز هدف المباراة الوحيد بعد ارتباك دفاعي داخل المنطقة عقب ركلة ركنية في الدقيقة الرابعة ليشعل الأجواء في استاد واندا متروبوليتانو، لكن كلوب لم يكن سعيدا بأسلوب فريق المدرب دييجو سيميوني خاصة فيما يتعلق بتكرار السقوط.


وقال كلوب «أنت كحكم تكون في حاجة إلى أن تكون قويا حقا في مثل هذه الأجواء. بعد أول 30 دقيقة سقط ثلاثة من لاعبي المنافس أرضا، ولا أعرف السبب وراء ذلك».

وأضاف «حقق المنافس النتيجة، لكن الجماهير لم تحضر لمتابعة مباراة ممتعة. أتليتيكو حضر للخروج بمثل هذه النتيجة من المباراة ولقد حقق ذلك لذا فإنه يشعر بسعادة كبيرة ونحن غير سعداء».

وكانت اللقطة الأكثر جدلا عندما طالب أتليتيكو بطرد ساديو ماني لاعب ليفربول بعد كرة مشتركة قوية مع شيمه فرساليكو، بينما كان يملك حينها بالفعل بطاقة صفراء بعد خطأ ضد اللاعب الكرواتي ذاته.

واستبدل كلوب لاعبه السنغالي ماني مع انطلاق الشوط الثاني.

وقال كلوب الذي تلقى هو نفسه بطاقة صفراء؛ بسبب الاحتجاج خارج الملعب «الخطة كانت تتمثل في إخراج ساديو من المباراة بعدما نال بطاقة صفراء. شعرت ببعض الخوف من إمكانية سقوط منافسه أرضا إذا حصل ساديو على نفس عميق أو شيء من هذا القبيل».

وأضاف «لم أكن أرغب في حدوث مثل هذا الموقف لذا استبدلته. لقد كان مستهدفا وكان ذلك واضحا. هذا جزء من كرة القدم لكني لا أحبه».

وتابع كلوب «طالما كان بوسعنا الدفع بأحد عشر لاعبا بقميص ليفربول، فإننا سنبذل قصارى جهدنا. لكل جماهير أتليتيكو التي حصلت على تذاكر مرحبا بكم في أنفيلد».

وأضاف «نحن في مرحلة ما بين الشوطين، ولقد تأخرنا 1-صفر ونحن لا نستسلم لو تبقى 15 دقيقة من الشوط لذا لماذا نفعل هذا ونحن لدينا ثلاثة أسابيع والأهم من ذلك أن الشوط الثاني سيقام على ملعبنا».
المزيد من المقالات
x