زوج المتهمة: طالبتني بإثبات الخنيزي والعماري فرفضت

زوج المتهمة: طالبتني بإثبات الخنيزي والعماري فرفضت

الخميس ٢٠ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أفاد خالد بن مهنا زوج المتهمة بخطف الأطفال الثلاثة أن نتائج البصمة الوراثية كشفت عن أن «نايف» ليس ابنه، وهو الذي حصل على شهادة ميلاد وبطاقة أحوال بنسبته إلى الزوج المذكور. وقال زوج المتهمة: إن زوجته جاءت له مرة واحدة وقالت له وهي تحمل طفلا صغيرا في مهده: «هذا ابنك وهذه الأوراق من المستشفى» وأنها طلبت منه تثبيته في هويته. وأكد أنه أخذ اثنين من أقربائه شهودا وثبت الطفل إلى هويته، وانتظر سنة للحصول على شهادة الميلاد وأعطيت لها شهادة التطعيم، حيث طلبت مني أخذها لتطعيم الطفل في إحدى المرات واختفت به حتى بلغ 15 سنة، حيث أتت به لاستخراج بطاقة الأحوال. وأكد زوج المتهمة أنها طالبته ومنذ فترة طويلة بتسجيل موسى الخنيزي ومحمد العماري في الأحوال واستخراج أوراق ثبوتية لهما، إلا أنه رفض ذلك فحاولت إقناعه بأنهم لقطاء، حيث قال لها: «دم ما هو دمي ما أسجله».
المزيد من المقالات
x