إعادة الحركة لأطراف شاب فقد وعيه 45 يوما

إعادة الحركة لأطراف شاب فقد وعيه 45 يوما

الأربعاء ١٩ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أعاد فريق طبي مشترك من قسم جراحة المخ والأعصاب، وقسم العظام، وقسم العلاج الطبيعي والتأهيل الطبي، في مجمع الملك عبدالله الطبي بجدة، حركة أطراف شاب، بعد أن تعرض لحادث مروري، نتج عنه إصابته بكسور متفرقة في الجسم، وفقدانه للوعي لفترة قاربت 45 يوما.

وباشر فريق الطوارئ الإسعافي، الحالة بشكل عاجل، ووضع المصاب في العناية الطبية المركزة بقسم الطوارئ وعلى جهاز التنفس الصناعي؛ لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة، منها الإشعاعية، والتي بينت نتائجها وجود كسر في الترقوة، وكسور في عظام الوجه، بمنطقة الجيوب الأنفية، وكسر في الفك الأيمن، وكسر في الفقرة الثالثة في أسفل الظهر بالفقرات القطنية، وكسر مضاعف في الحوض، ما استدعى نقله لجناح العناية الطبية المركزة الرئيس، تحت إشراف أطباء جراحة المخ والأعصاب، وأطباء العظام لتنفيذ الخطة العلاجية للحالة.


ونفذ فريق العلاج الطبيعي والتأهيل الطبي، أولى جلسات التأهيل لتجنب ضمور العضلات، وتيبس المفاصل، وتقرحات الفراش، بعد أن وضع له برنامج تأهيل طبي، استمر 45 يوما، حتى أفاق الشاب، وتم فصل جهاز التنفس الصناعي عنه؛ لاستقرار حالته الصحية، وجرى بعدها نقله لأجنحة التنويم تحت إشراف الطاقم الطبي؛ لاستكمال علاجه، وتم تكثيف جلسات التأهيل لتصبح جلستين يوميا، واستمر على ذلك لمدة أكثر من 3 أشهر، حيث لوحظ تجاوبه من خلال جلسات التأهيل.
المزيد من المقالات
x