السلوك المستقر يصيب المراهقين بالاكتئاب

السلوك المستقر يصيب المراهقين بالاكتئاب

الأربعاء ١٩ / ٠٢ / ٢٠٢٠
كشفت دراسة قادتها جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس أن قضاء وقت طويل في الجلوس، أو ما يعرف باسم «السلوك المستقر» يرتبط بزيادة خطر ظهور أعراض الاكتئاب لدى المراهقين.

ووجدت دراسة لانسيت للطب النفسي، بحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أن 60 دقيقة إضافية من النشاط الخفيف «مثل المشي أو القيام بالأعمال المنزلية» في عمر 12 عامًا ارتبطت بانخفاض بنسبة 10% في أعراض الاكتئاب عند سن 18 عامًا.


وقال المؤلف الرئيسى للدراسة د. «هارون كاندولا» أستاذ الطب النفسي بجامعة كاليفورنيا: «تشير نتائجنا إلى أن الشباب غير النشطين بمعدل كبير من اليوم طوال فترة المراهقة، يواجهون خطرًا أكبر للإصابة بالاكتئاب في عمر 18 عامًا».

وتابع: «يجب أن نشجع الناس من جميع الأعمار على التحرك أكثر، والجلوس بشكل أقل، لأنه أمر جيد لصحتنا الجسدية والعقلية».

ووجد الباحثون أن كل 60 دقيقة إضافية من السلوك المستقر في اليوم في سن 12 و14 و16 كانت مرتبطة بزيادة في درجة الاكتئاب بنسبة 11.1%، 8% أو 10.5%، على التوالي.
المزيد من المقالات
x