«العفو الدولية»: 550 متظاهرا عراقيا قتلوا بالذخيرة والقنابل

«العفو الدولية»: 550 متظاهرا عراقيا قتلوا بالذخيرة والقنابل

الأربعاء ١٩ / ٠٢ / ٢٠٢٠
انتقدت منظمة العفو الدولية أمس الثلاثاء، لدى نشر تقريرها السنوي عن المنطقة، أن 500 شخص، على الأقل، قتلوا في العراق فقط في عام 2019؛ نتيجة استخدام الذخيرة الحية وقنابل الغاز.

جاء ذلك في الوقت الذي تجددت فيه الاشتباكات بساحة الخلاني وسط بغداد مساء الثلاثاء، لليوم السابع على التوالي بين المحتجين وقوات الأمن، في المنطقة القريبة من نفق التحرير.


يأتي هذا بعد أن أفاد ناشطون أن القوات الأمنية عمدت في وقت سابق إلى إخلاء ساحة الخلاني.

من جهتها، أعلنت قيادة عمليات بغداد، تعرض القوات الأمنية إلى هجمات ببنادق الصيد قرب ساحة الخلاني وسط العاصمة.

وقالت في بيان: إن «القوات الأمنية تعرضت الثلاثاء إلى هجمات ببنادق الصيد قرب ساحة الخلاني ببغداد».

وأضافت: إن «هذا التعرض أدى إلى إصابة أحد منتسبي الفوج السادس بالعين»، كما جددت دعوتها المتظاهرين إلى الحفاظ على سلمية التظاهرات.

يذكر أن ساحة الخلاني شهدت الإثنين أيضا اشتباكات بين الأمن والمحتجين؛ ما أدى إلى إصابة عدد من المتظاهرين العزل بحالات اختناق، وجروح جراء بنادق الصيد.
المزيد من المقالات
x