التشكيلية منى الغوينم: الفنون رافد اقتصادي مهم يستحق العناية

تحلم بمدينة متخصصة تحمل الإرث والتاريخ

التشكيلية منى الغوينم: الفنون رافد اقتصادي مهم يستحق العناية

الثلاثاء ١٨ / ٠٢ / ٢٠٢٠
ماذا يعني لك الفن؟

الفن بالنسبة لي بوح أترجم من خلاله ما تعجز عن قولة الكلمات، أتنفس مع الريشة وأخرج من حدود البراويز لأحلق مع الصور في عوالم وآفاق؛ للوصول إلى أهداف ورؤى يحذوها من يأتي بعدي، كنت أسعى وما زلت إلى ترك أثر وبصمة خاصة، فهاجس الرسم كان يحمل شعورا ملحا، وسؤالا مهما: كيف أصل إلى بداية حقيقية؟ والحمد لله وصلت وما زلت أتعلم وأستفيد وأطور من أدواتي.


» مدينة للفنون

وما أمنياتك المستقبلية؟

من أهم أمنياتي أن تكون هناك مدينة للفنون والمتاحف تحمل إرث الفن وتاريخه، إضافة لتوفر قاعدة بيانات خاصة لجميع فناني المملكة مع تصنيف الهواة والمحترفين، وتخصيص برامج لكل فئة، وأن تتاح المشاركات الخارجية مع وجود الدعم المادي للفنان، إضافة إلى اقتناء الأعمال الفنية من قبل المؤسسات والدوائر الحكومية والوزارية، فمن الجميل أن نرى أعمالا فنية من إنتاج أبناء المناطق معلقة في المؤسسات والقطاعات بشكل عام، ما يعزز قيمة الفن ويرتقي بذائقة المتلقي، ويمنح الفنان نوعا خاصا من التقدير.

» الدعم المادي

في رأيك ما الذي تحتاجه الساحة الفنية؟

الساحة تحتاج إلى دعم من جميع الجوانب أهمه الدعم المادي، فالخروج للعالم وإثبات الوجود يحتاج إلى سعي حثيث ومبالغ لتوفير الأدوات وصالات العرض، وتقديم الاستضافات وغيرها.

» فضاءات الفن

وماذا عن احتياجات الفنان التشكيلي؟

ينقصه التطوير ثقافيا من خلال زيارة المعارض المحلية والخارجية، كما يجب عليه الانطلاق في فضاءات الفن؛ ليشاهد ماذا يفعل الآخر وكيف يقوم بإنتاج أعماله ليبني نفسه محليا وعالميا.

» معرض خاص

ما مساعيك القادمة؟

أسعى إلى تأسيس معرض خاص بي، وربما أوثق سيرتي من خلال إصدار تصنيف للمراحل التي عاصرتها، وما مر بي من صعوبات ومعوقات، وكيف حاولت تجاوز كل هذه المراحل في صمت.

» بيئة محبة

من الذي دعمك خلال مسيرتك الفنية؟

نشأت في بيئة محبة للفن بأنواعه وعلى قدر من الثقافة والإطلاع، والدتي وأخواتي كان لهن الفضل بعد الله في تشجيعي والوقوف معي، وكذلك عمي علي الغوينم مدير جمعية الثقافة والفنون بالأحساء، كما أني عضو في مجموعة «weArt» في الخبر، وأسعى من خلال التواصل والعلاقات إلى الإفادة والاستفادة.

» مشاركات سنوية

وماذا عن مشاركاتك الفنية؟

لي مشاركات سنوية في مهرجان الجنادرية وفي جمعية الثقافة والفنون بالأحساء، وبعض المدارس والمهرجانات المحلية، ومشاركات في قصر إبراهيم.

» التكسب بالفن

حدثينا عن لوحاتك.. وهل تتكسبين من الفن؟

لوحاتي جزء من مشاعري وهويتي، أستخدم فيها عددا من الخامات والألوان مثل الألوان الزيتية والإكريلك، وأحيانا الرصاص والفحم، والتكسب بالفن حق مشروع، وقد بيعت بعض من لوحاتي وأتمنى أن يجد الفن رواجا، فهو رافد اقتصادي جدير بالاهتمام والتبني؛ حتى يؤتي أكله ونحصد ثماره.

أعربت الفنانة التشكيلية منى الغوينم عن أملها في أن تكون هناك مدينة للفنون والمتاحف تحمل إرث الفن وتاريخه، مشيرة إلى أن الفن التشكيلي رافد اقتصادي جدير بالاهتمام والتبني والعناية، لكنه يحتاج إلى دعم مادي، فالخروج للعالم وإثبات الوجود يحتاج إلى سعي حثيث، ومبالغ لتوفير الأدوات وصالات العرض.
المزيد من المقالات
x