الأمم المتحدة تطالب بالوقف الفوري للقتال شمال غرب سوريا

الأمم المتحدة تطالب بالوقف الفوري للقتال شمال غرب سوريا

الثلاثاء ١٨ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أعربت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه عن استيائها إزاء الأزمة الإنسانية غير المسبوقة في شمال غرب سوريا، حيث يتم قصف مدنيين معظمهم من النساء والأطفال ينامون تحت قصاصات من الأغطية البلاستيكية في ظروف شديدة البرودة ودرجات حرارة متجمدة .

وقالت باشليه في تصريح صحفي إن الهجمات تشن على نازحين فروا بأعجوبة من كافة أنحاء سوريا خلال العقد المنصرم، والاصرار الماساوي على ملاحقتهم كل يوم بالقنابل والهجمات العشوائية، مؤكدة أنه من غير المقبول استهداف النظام السوري للسكان المدنيين المصابين أصلا بصدمات شديدة .

وأضافت أن المدنيون الفارون يتعرضون للقصف من قبل النظام في مناطق خالية من الملاذات الأمنة، ولم يعد أمامهم أي مكان للذهاب إليه .

وطالبت باشليه بالوقف الفوري للقتال في شمال غرب سوريا، وفتح ممرات إنسانية لخروج السكان ودخول المساعدات الإنسانية لضمان حماية جميع المدنيين، وكذلك احترام القانون الدولي لحقوق الإنسان، ووقف التجاهل الصارخ للحق في الحياة، مبينة أن المخيمات اكتظت بالنازحين، وهناك نقص حاد في الغذاء والمياه النقية والرعاية الطبية في درجة حرارة تحت الصفر، وبينهم أعداد كبيرة من الشرائح الضعيفة كالمسنين والمرضى والأطفال تم تهجيرهم، وليس لديهم أي ضمانات للعودة الطوعية الأمنة إلى مناطقهم الأصلية أو المناطق التي يختارونها .

وأعربت عن القلق إزاء فشل الدبلوماسية في حماية المدنيين، بدلا من السعي لتحقيق انتصارات سياسية، مدينة بأقوى العبارات استمرار الإفلات من العقاب على الانتهاكات المرتكبة في سوريا .