اكتشاف جزء «بابل» المفقود

اكتشاف جزء «بابل» المفقود

الاحد ١٦ / ٠٢ / ٢٠٢٠
وثقت جامعة بابل العراقية مقتنيات أثرية بموقع تل الديلم في مدينة دلبات التاريخية جنوبي مدينة الحلة، أسهمت- ولأول مرة- بالكشف عن الجزء المفقود من تاريخ مدينة بابل التاريخية.

وقال الأكاديمي بجامعة بابل كاظم جبر سلمان: إن فرق التنقيب تمكنت من الكشف عن أحد المداخل الرئيسة لمدينة دلبات الأثرية، والعثور على مجموعة من القطع الأثرية بعد عام كامل من التنقيب في الموقع الأثري، الذي أزال الغموض عن الجزء المفقود من تاريخ المدينة الأثرية، موضحا أنه تم العثور- ولأول مرة- على مجموعة من النصوص المسمارية باللغة السومرية منقوشة على مجموعة من الآجرات ضمن الجدار المحيط بالمعبد.


وأضاف: إن المعبد المكتشف شيده الملك «كريكالزو» أحد ملوك السلالة الكيشية التي حكمت في بابل عند منتصف الألف الثاني قبل الميلاد، مشيرا إلى أن البعثة التنقيبية في جامعة بابل وثقت قطعا أثرية عديدة، بينها ألواح فخارية وكسر من قطع ذهبية وأشكال نحاسية وأختام أسطوانية وفخاريات، والعديد من المقتنيات الأثرية.
المزيد من المقالات
x