تهمة جديدة.. البشير دعم الإرهاب بأموال «الإخوان»

تهمة جديدة.. البشير دعم الإرهاب بأموال «الإخوان»

الاثنين ١٧ / ٠٢ / ٢٠٢٠
مثل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير أمس الأحد أمام نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية، بتهمة التصرف بمستحقات حكومة السودان في شركة «موباتيل» للاتصالات، وبيعها للشركة الكويتية، ومنح ترخيص مشغل الشبكة الثانية لشركة «أم تي إن»، كما استجوبته حول علاقة بعض النافذين بأموال الحركة الإسلامية وارتباطها ببعض العناصر الإرهابية الدولية.

وكانت نيابة الفساد والتحقيقات المالية بالخرطوم، قد دونت بلاغا بالرقم 7/‏‏2020 تحت المادة 35 غسل أموال والمادة 4 فساد والمادة 6/‏‏7 ثراء حرام ومشبوه، والمادة 177/‏‏2 من القانون الجنائي والمادة 29 إجراءات مالية ومحاسبية، وتم تدوين البلاغ بناء على تقارير واردة من جهاز الأمن والمخابرات.


وسبق أن أصدرت محكمة حكمها بإيداع البشير مصحة اجتماعية لمدة عامين، بعد أن خففت العقوبة؛ نظرا لتجاوز عمره السبعين عاما، فيما تنتظر المخلوع قضايا أخرى، أبرزها تقويض النظام الديمقراطي برئاسة الصادق المهدي رئيس الحكومة آنذاك، حينما قاد انقلابا عسكريا استولى فيه على السلطة بالبلاد لمدة 30 عاما قبل أن تطيح به ثورة شعبية.
المزيد من المقالات
x