تزايد شعبية خدمات البث بين الشباب

تزايد شعبية خدمات البث بين الشباب

السبت ١٥ / ٠٢ / ٢٠٢٠
كشف استطلاع أجرته شركة البيانات والقياس الأمريكية «نيلسن» عن أن المستهلكين يحبون البث التليفزيوني والأفلام، ويريدون من مزودي المحتوى أن يواصلوا ظهوره.

وفي استطلاع للرأي أجرته وأعلنت عن نتائجه في تقرير بعنوان «الجمهور الكامل»، وجدت نيلسن أنه حتى مع ارتفاع عدد خدمات البث، فإن 93% من المشاركين سيواصلون الدفع مقابل الخدمات، التي يمتلكونها أو يشتركون فيها.


وبحسب الاستطلاع، ففي عام 2019 أصبح بإمكان جمهور الولايات المتحدة الاختيار من بين 646 ألف عنوان مختلف عبر منصات البث التليفزيوني والبث التقليدي، بزيادة قدرها نحو 10% مقارنةً بعام 2018، ومن بين كل تلك العناوين، كان نحو 9% منها متاحًا فقط على خدمة البث المباشر، مثل نتفليكس، أو ديزني بلس، أو آبل تي في، أو CBS All Access، أو ViacomCBS.

وتحظى خدمات البث بشعبية هائلة خاصة بين أوساط الشباب، إذ قال نحو 96% من الشباب، الذين تتراوح أعمارهم بين 18 - 34 عامًا: إنهم مشتركون في خدمة مدفوعة للبث، مقارنةً بنسبة 91% بين المستهلكين من جميع الأعمار.
المزيد من المقالات
x