فنانون: فخورون بروعة تنظيم مهرجان المسرح الخليجي الجامعي

فنانون: فخورون بروعة تنظيم مهرجان المسرح الخليجي الجامعي

الجمعة ١٤ / ٠٢ / ٢٠٢٠
تواصلت ردود الأفعال الإيجابية على مهرجان المسرح الخليجي الجامعي، الذي اختتم دورته الخامسة يوم الجمعة الماضي، باستضافة جامعة الملك عبدالعزيز بجدة بمشاركة جامعات سعودية بالإضافة إلى جامعة السلطان قابوس وجامعة الكويت وجامعة البحرين، وقدم خلاله 12 عرضا مسرحيا.

وقال المخرج المسرحي صبحي يوسف: من دواعي سروري المشاركة في المهرجان وهو مناسبة وفرصة رائعة لنرى هذا الجمع الفني المتميز، والمسرح الجامعي يعطينا الجديد دائما، والتلاقح الفكري في المهرجان يضيف لنا كمسرحيين قبل أن يضيف للطلاب، فقد كان حدثا رائعا يحسب لجامعة الملك عبدالعزيز تنظيمه الرائع.

وأضاف د. محمود زكي: المهرجان شهد عروضا رائعة، منها عرض «ليلة القتلة»، وهو من إعداد المسرحي صبحي يوسف وكان متميزا في الإعداد، ومن إخراج أحمد الصمان وهو مخرج رائع، وأيضا الممثلون الأربعة كانوا على مستوى عالٍ جدا، وقوبل العمل بترحيب شديد من الجمهور الحاضر للعرض، وأتمنى أن تكون مهرجانات المسرح مستمرة ومتواصلة.

ويقول د. محمد التويجري: المهرجان والتنظيم والمسرح والديكورات شيء يدعو للفخر والاعتزاز، والأمانة العامة تقدم الشكر والتقدير لكل المشاركين في المهرجان.

وتم في المهرجان تكريم أكثر من أربعين فنانا من رواد المسرح بجامعة الملك عبدالعزيز، وتكريم خاص للفنان محمد المنصور والمسرحي علي السعيد، وأقيمت على هامشه ندوات تطبيقية تناقش العروض فنيا، بنقاش مفتوح بين المخرج وجمهور العرض، بحضور أساتذة مختصين في المسرح والتمثيل والكتابة المسرحية منهم د. مخلد الزيودي، والمخرج المسرحي صبحي يوسف، وخلدون كريم، والكاتب يحيى العلكمي، والكاتب ياسر مدخلي، وعقدت ورش تدريبية في صناعة القناع وإعداد الممثل.