مدخل «نطاع».. خطر جاثم يتربص بالأهالي والمسافرين

مدخل «نطاع».. خطر جاثم يتربص بالأهالي والمسافرين

السبت ١٥ / ٠٢ / ٢٠٢٠
شكا عدد من أهالي مركز نطاع بمحافظة النعيرية من الأخطار التي تهددهم والمسافرين في مدخل المركز؛ وذلك بسبب عدم وجود مدخل آمن للمركز من طريق النعيرية ـ عريعرة، ما نتج عنه وقوع حوادث راح ضحيتها الكثير من الأبرياء على مدى سنوات ماضية، إذ سجل المدخل وقوع حوادث مأساوية، لا يزال حدوثها متكررا بين الحين والآخر، حتى سمي مدخل نطاع بمدخل الموت لكثرة ما شهد من وفيات وحوادث.

» مشروع متعثر

كانت الآمال مرتبطة بأن تنتهي هذه المشكلة باستكمال مشروع ازدواج طريق النعيرية ـ عريعرة، وتخصيص مدخل آمن لمركز نطاع تتوافر فيه كل مقومات السلامة المرورية التي من شأنها سلامة الأهالي وعابري الطريق، إلا أن تعثر المرحلة الثالثة من هذا المشروع، منذ منتصف العام 2018م، خيّب ما كان متأملا من ذلك، حيث لا يزال المشروع متعثرا إلى اليوم، بالرغم من الأهمية البالغة في إعادة ترسيته وتنفيذه بطول 36 كم، ليكتمل بهذه المرحلة مشروع الازدواج من النعيرية وحتى عريعرة، بعد أن استكملت مرحلتا المشروع ودخلتا الخدمة.

» طريق مليجة

وطالب عدد من أهالي نطاع بأن تتولى بلدية مليجة استكمال مسارات طريق مليجة المتجه جنوبا وإيصالها بمدخل مركز نطاع، إذ يبلغ طول وصلة الطريق المتأمل استكمال مساراته واستلامه من وزارة النقل 2.200م فقط، لافتين إلى أهمية هذا المقترح في تحقيق السلامة المرورية، وإيقاف مسلسل الحوادث التي جعلت من هذا المدخل شبحا مخيفا يتربص بأهالي نطاع وغيرهم من المسافرين، حتى وإن تم استكمال مشروع الازدواج لاحقا، فإن ذلك لن يتعارض مع المصلحة في استكمال هذه المسارات وربطها بمدخل نطاع.

» دراسة المقترح

«اليوم» تواصلت مع رئيس المجلس البلدي بمليجة ناصر العبلان، بخصوص دراسة هذا المقترح أو غيره من المقترحات الأخرى التي تسهم في إيجاد حل لخطورة هذا المدخل، وأفاد بأن المجلس سيعمل على بحث ودراسة عدد من المقترحات بخصوص ذلك مع بلدية مليجة ومرور النعيرية وكذلك مع فرع وزارة النقل، مشيرا إلى أن المجلس ناقش في زيارته الأخيرة مع مدير عام فرع وزارة النقل بالشرقية، تعثر مشروع ازدواج طريق النعيرية ـ عريعرة، بالإضافة إلى مداخل المراكز التي تشكل خطرا على مرتاديها.

وأوضح أنه جرى خلال النقاش التركيز على مدخل نطاع؛ لما يشكله من مخاطر جسيمة، تمثلت في وقوع العديد من الحوادث المرورية التي أودت بحياة الأبرياء، وتسببت في الكثير من الإصابات والتلفيات المختلفة.