نصرنا عادلهم.. كان ممكن نكسبهم!!

في مباراة الأهداف السريعة

نصرنا عادلهم.. كان ممكن نكسبهم!!

الثلاثاء ١١ / ٠٢ / ٢٠٢٠
حسم التعادل (2-2) مباراة النصر والسد القطري التي جمعتهما أمس على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، ضمن منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا.

تقدم النصر بهدف المغربي عبدالرزاق حمدالله (7)، ورد السد بهدفي الجزائري بغداد بونجاح (9) وحسن الهيدوس (48)، قبل أن يلحق النصر بالتعادل بقذيفة عبدالرحمن العبيد (53).


وبهذه النتيجة تصدر سباهان الإيراني المجموعة برصيد 3 نقاط بعد فوزه الكبير على العين الإماراتي 4-0، وحل النصر والسد في المرتبة الثانية بنقطة لكل منهما.

وجاءت بداية الشوط الأول مثيرة حيث نجح النصر في افتتاح باب التسجيل بعد مرور ست دقائق عندما مرر يحيى الشهري كرة لزميله المغربي عبدالرزاق حمدالله، الذي واجه المرمى ولعب الكرة على يمين سعد الشيب (7)، ولم يتأخر رد السد سوى دقيقة واحدة حتى أدرك التعادل عندما تلقى الجزائري بغداد بونجاح كرة عرضية لعبها مباشرة داخل المرمى على يسار الأسترالي براد جونز (9)، ولاحت فرصة للنصر لمعاودة التقدم ولكن رأسية عبدالإله العمري أبعدها المدافع القطري قبل ولوجها مرماه (15)، وتهيأت فرصة للسد ولكن أكرم عفيف أضاع الكرة بغرابة (34)، وأنقذ براد جونز مرماه من هدف محقق عندما حول كرة أكرم عفيف للركنية (42).

ومع انطلاقة الشوط الثاني ومن هفوة دفاعية توغل حسن الهيدوس بكرة داخل منطقة الجزاء متجاوزاً المدافع قبل أن يضع الكرة على يمين براد جونز (48)، وبعد الهدف القطري المباغت اندفع النصر للهجوم بكل خطوطه وتمكن من التعديل بعدما أرسل عبدالرحمن العبيد قذيفة قوية استقرت في المقص الأيسر للحارس سعد الشيب (53)، وواصل براد جونز تألقه وأنقذ مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة بغداد بونجاح وألغى خطورتها (60)، قبل أن يتألق ويتصدى لرأسية نفس اللاعب ويحولها للركنية (71)، ولاحت فرصة للنصر عندما صوب سلطان الغنام كرة قوية تصدى لها سعد الشيب بصعوبة بالغة وحولها للركنية (76)، وحرمت العارضة النصر من هدف محقق عندما تصدت لرأسية عبدالرزاق حمدالله (82)، وفسخ براد جونز هدفاً محققاً عندما تصدى لكرة حسن الهيدوس وحولها للركنية (90).
المزيد من المقالات
x