التعاون يفتش عن فوزه الثاني قاريا في الشارقة

رغم ظروف الغيابات العديدة وقلة الخبرة

التعاون يفتش عن فوزه الثاني قاريا في الشارقة

الاثنين ١٠ / ٠٢ / ٢٠٢٠
يفتش التعاون عن فوزه الآسيوي الثاني عندما يحل ضيفا على الشارقة الإماراتي في اللقاء الذي يجمعهما اليوم الثلاثاء على ملعب نادي الشارقة لحساب منافسات المجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا التي تضم أيضا الدحيل القطري وبيرسبوليس الإيراني.

ويشارك التعاون «بطل كأس الملك» في الموسم الماضي في البطولة للمرة الثانية بعد نسخة 2017، ويأمل أن تكون مشاركته هذه المرة مختلفة عن سابقتها، التي ودع خلالها البطولة من دور المجموعات محققا انتصارا وحيدا وتعادلين مقابل ثلاث هزائم.


ويفتقد التعاون في مباراة اليوم لعدد من اللاعبين الأساسيين بسبب الإصابة يأتي أبرزهم هدافه الكاميروني ليندر تاوامبا وربيع سفياني وريان الموسى وحسن كادش، إلى جانب عدم قيد سميحان النابت وذعار العتيبي ضمن القائمة الآسيوية، ولكنه يملك أسماء مميزة أمثال الحارس البرازيلي كاسيو والبوروندي سيدريك أميسي وطلال عبسي وعبدالمجيد السواط وفهد الرشيدي ومحمد السهلاوي.

من جهته، يطمح الشارقة، بطل الدوري الإماراتي في الموسم الماضي، إلى استغلال ظروف ضيفه وقلة خبرته في مثل هذه البطولات لتحقيق بداية قوية على ملعبه وبين جماهيره خصوصا وأنه سيدخل المباراة بصفوف مكتملة.
المزيد من المقالات
x