ضحايا «الأوكرانية» يكلفون خامنئي مليار دولار

ضحايا «الأوكرانية» يكلفون خامنئي مليار دولار

الاحد ٠٩ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أقام محاميان كنديان دعوى قضائية ضد خامنئي وقوات الحرس بالوكالة عن ضحايا طائرة الركاب الأوكرانية، التي أسقطت بصاروخ إرهابي فوق طهران الشهر الماضي، مطالبين بتعويض لا يقل عن 1.5 مليار دولار كندي (1.1 مليار دولار). وأقيمت الدعوى ضد النظام الإيراني والولي الفقيه للنظام علي خامنئي وقوات الحرس وجهات أخرى. وأقر النظام الإيراني بأنه أسقط الطائرة الأوكرانية،؛ مدعيا أنها هوجمت عن طريق الخطأ في 8 يناير، مما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصا من بينهم 57 كنديا. والمدعي الرئيسي في القضية غير معروف، وتم تعريفه مبدئيا باسم جون دو الذي يوصف بأنه قريب من الدرجة الأولى لأحد الضحايا ويدعى جاك دو. وجاء في صحيفة الدعوى أن من الضروري حماية هوية جون دو بسبب التخوف من تعرض أسرته الإيرانية للخطر أو الأذى من جانب النظام. وجاء في صحيفة الدعوى أن إسقاط الطائرة عمل إرهابي متعمد ومقصود.

وبالإضافة إلى خامنئي، أقيمت الدعوى ضد كبار قادة الحرس ومن بينهم قائد الوحدة المسؤولة عن إسقاط الطائرة الأميرالي حاجي زاده.


وفيما أقيمت الدعوى يوم 24 يناير في تورونتو، لكن ليس واضحا إن كان المدعى عليهم تم إعلانهم بها في إيران، قال أرنولد: إن الحكومة الكندية مطالبة بأن تضمن إبلاغهم وإنه تلقى تأكيدا بأن الدعوى تسير في الطريق.
المزيد من المقالات
x