مستشفى للعزل وفرق لفحص القادمين من مناطق «كورونا الصين» بمطار جازان

مستشفى للعزل وفرق لفحص القادمين من مناطق «كورونا الصين» بمطار جازان

السبت ٠٨ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أبدت مديرية الشؤون الصحية بمنطقة جازان إجراءات صارمة لمواجهة وباء كورونا المستجد باتخاذ عدد من التدابير والإجراءات، وذلك من خلال تطبيق سياسات احترازية داخل المنشآت الصحية، حيث اعتمدت خطة وقائية شاملة لحماية الممارسين الصحيين والمراجعين للمنشآت والمراكز الصحية باتخاذ إجراءات وقائية تم تطبيقها في جميع المنشآت الطبية في المنطقة.

ومن الإجراءات التي اتخذتها صحة جازان قامت بدعم مركز المراقبة الصحية بمطار الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي بجازان بالتجهيزات الطبية اللازمة والكوادر الصحية المؤهلة، حيث تعمل 4 فرق طبية مكتملة على مدار 24 ساعة على فرز المسافرين وفحصهم بأجهزة فحص الحرارة للتأكد من سلامتهم حال وصولهم صالة استقبال المسافرين عبر الرحلات الدولية من الدول التي تم تحديدها بوجود خطر عدوى بفيروس كورونا المستجد، وذلك بإجراء مناظرة وفرز للمسافرين وفحصهم بأجهزة الحرارة للتأكد من سلامتهم، وتم تحديد مسار آمن وسريع لعزل الحالات المشتبه بها -إن وجدت- ونقلها إلى المستشفى لتقديم الرعاية الصحية اللازمة.


وأوضحت صحة جازان أنه تم اختيار وتحديد مستشفى بيش ليكون مستشفى عزل مخصصا لاستقبال الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد، بعد تهيئته والعاملين به للقيام بهذه المهمة، فتم تدريب جميع الكوادر بالمستشفى للتعامل مع الحالات، وتحديد خط سير لحالات كورونا بالمستشفى، وأُعدت خطة عمل واضحة مع إدارة الطوارئ ومكافحة العدوى ونواقل المرض لنقل الحالات التي يتم الاشتباه فيها بشكل سليم لمستشفى بيش.

وأضافت: إن هذه الجهود لم تقتصر على ذلك، بل دربت جميع الكوادر العاملة بجميع مستشفيات المنطقة لاكتشاف الحالات المصابة بالفيروس المستجد مع تكثيف برامج التدريب للعاملين بأقسام الطوارئ، كما تم تدريب العاملين بمحطات الفرز البصري بكافة مستشفيات ومراكز صحة جازان لاكتشاف الحالات المصابة بالفيروس والتعامل معها بطريقة سليمة.

وبينت أن هذه الجهود التي تبذلها تأتي في إطار تعزيز الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع وفادة كورونا المستجد للمنطقة. وكانت وزارة الصحة قد دعت لأهمية الالتزام بعدد من الخطوات للحماية من فيروس كورونا المستجد، المعروف اختصارا باسم (2019-nCoV) وأوضحت من خلال إنفوجرافيك نشرته على حسابها في منصة تويتر، الخطوات الخمس الرئيسة للحماية من عدوى كورونا، وهي: تجنب المخالطة اللصيقة بشخص لدية أعراض نزلة برد أو إنفلونزا، والاهتمام بالنظافة الشخصية، واتباع آداب العطس والسعال، وتجنب التعامل غير الآمن مع الحيوانات البرية والأليفة على حد سواء، وضرورة طهو الطعام، مثل اللحوم والبيض جيدًا.

وأشارت إلى أن أبرز أعراض الإصابة بالفيروس هي: الحمى، والسعال، وضيق التنفس وصعوبته، وقد تتطور الأعراض -أحيانًا- إلى التهاب رئوي. وقد تسبب العدوى مضاعفات حادة لمن يعانون ضعفًا في الجهاز المناعي، أو أمراضًا مزمنة، والمسنين.

ونصحت (الصحة) من تظهر عليه أعراض الإصابة بعدوى تنفسية، البقاء في المنزل، وتجنب الاختلاط بالآخرين، وعدم السفر في أثناء وجود أعراض مرضية، وتغطية الفم، والأنف بالمناديل عند الكحة أو العطاس، والمحافظة على نظافة اليدين بغسلهما لمدة 20 ثانية على الأقل بالماء والصابون، أو بالمعقمات الكحولية.
المزيد من المقالات
x