النصر يعاني.. والفتح يكسب بالتعادل

العالمي يواصل نزيف النقاط

النصر يعاني.. والفتح يكسب بالتعادل

الخميس ٠٦ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أهدر النصر نقطتين ثمينتين في سباق الصدارة على لقب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، إثر تعادله أمام الفتح 1-1 في اللقاء الذي جرى أمس على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض لحساب الجولة السابعة عشرة من البطولة.

تقدم النصر عن طريق ركلة جزاء سجلها المغربي عبدالرزاق حمدالله (62) ولحق الفتح بالتعادل بواسطة علي الحسن (70).


وبهذا التعادل رفع النصر رصيده إلى 35 نقطة، وأصبح الفارق بينه وبين الهلال المتصدر ثلاث نقاط، بينما رفع الفتح رصيده إلى 11 نقطة في المركز الخامس عشر.

ورغم الحذر الذي سيطر على بداية الشوط الأول إلا أن الفتح كان صاحب المبادرة الهجومية عندما توغل النرويجي غوستاف ويخايم بكرة على الطرف الأيسر قبل أن يصوبها قوية بجانب القائم (19)، ورد النصر بواسطة النيجيري أحمد موسى الذي صوب كرة قوية ارتطمت بالعارضة وعادت ليشتتها الدفاع عن منطقة الخطر (21)، وأنقذ الأوكراني ماكسيم كوفال حارس الفتح مرماه من هدف محقق عندما طار لكرة المغربي عبدالرزاق حمدالله وحولها بأطراف أصابعه للركنية (26)، وكاد الفتح يخطف هدفاً في الدقيقة الأخيرة من زمن هذا الشوط لولا براعة الحارس الأسترالي براد جونز الذي تصدى لكرة المغربي رابح سعدان وحولها للركنية (45)، وفي الوقت المحتسب بدل الضائع أهدر أحمد موسى فرصة محققة عندما وضعه حمدالله في مواجهة المرمى ولكنه لعب الكرة في المدافع.

ومع انطلاقة الشوط الثاني لاحت فرصة للنصر لأخذ الأسبقية ولكن كرة البرازيلي جوليانو تصدى لها ماكسيم ببراعة (49)، وتحصل النصر على ركلة جزاء نفذها عبدالرزاق حمدالله ولعب الكرة قوية على يسار ماكسيم كوفال (62)، وبعد دقيقة كاد النصر يعزز تقدمه بهدف ثان لولا تألق الدفاع الذي حول الكرة للركنية (63)، ومن هجمة سريعة أدرك الفتح التعادل عندما انطلق علي الحسن خلف كرة واجه على إثرها المرمى ولعب الكرة على يسار براد حونز (70)، وأضاع حمدالله هدفاً محققاً عندما انفرد بالمرمى وتجاوز الحارس ولعب الكرة فوق العارضة (73)، وأنقذ ماكسيم هدفاً محققاً عندما تصدى لكرة عبدالعزيز الدوسري وحولها للركنية (88).
المزيد من المقالات
x