الضمان الصحي: الشركات ملزمة بتغطية النفقات

الضمان الصحي: الشركات ملزمة بتغطية النفقات

الخميس ٠٦ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أكد مجلس الضمان الصحي التعاوني، أنّ شركات التأمين ملزمةٌ بتغطية تكاليف علاج الأورام الحميدة، والسرطان، بحد المنفعة القصوى.

وقال المتحدث باسم المجلس ياسر المعارك: إنّ حد المنفعة القصوى لعلاج سرطان الثدي يبلغ 500.000 ريال خلال مدة الوثيقة، ويشمل ذلك جميع المصاريف، مشيرًا إلى أنّ الفقرة الثالثة من القسم الثالث بالوثيقة، نصت على «تغطية الجراحة والمعالجة التجميلية إذا استدعتها إصابة جسدية عرضية».


وأكد أن هذا الأمر ينطبق على مريضات سرطان الثدي إذ إن عملية الترميم تدخل في إعادة تأهيل العضو إلى أداء وظيفته الطبيعية، حاثًا المؤمن لهم من العاملين في القطاع الخاص، وأفراد أسرهم، على تعبئة نموذج الإفصاح الموحد الذي يتضمّن ذكر الأمراض، والتي لها تأثير مباشر في عملية احتساب قيمة القسط التأميني.

وأشار إلى أن الإفصاح عن هذه الأمراض، يُمكّن المؤمن لهم من الحصول على رعاية تلبي احتياجاتهم، وتتماشى مع منافع واشتراطات وثيقة الضمان الصحي الموحدة.
المزيد من المقالات
x