موقع عالمي متخصص يشيد بخطوات المملكة نحو تعزيز الشفافية الاقتصادية

موقع عالمي متخصص يشيد بخطوات المملكة نحو تعزيز الشفافية الاقتصادية

الخميس ٠٦ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أشاد موقع «بيزنس تشيف» العالمي، المتخصص في الشأن الاقتصادي، بالخطوات الكبيرة التي اتخذتها المملكة نحو تعزيز معيار الشفافية الاقتصادية فيها، مشيرا إلى أن تلك السياسة ستسهم بشكل كبير في جذب المزيد من المستثمرين إلى ضخ استثماراتهم في السوق السعودية مستقبلا.

وقال الموقع: «بيانات عام 2019 الاقتصادية، التي ركزت على استخدام البيانات لتحسين معايير شفافية السوق السعودية، أظهرت اهتماما كبيرا من جانب المملكة لتوفير مناخ استثماري أفضل بداخلها».


ولفت الموقع، إلى أن رؤية المملكة الوطنية 2030، تصب نحو إجراء تغييرات جذرية في اقتصادها، مؤكدا أن برنامج التحول الوطني 2020 ركز بصورة أساسية على الشفافية الاقتصادية وتعزيز الاستثمار.

وأضاف: «خلال الفترة الحالية، تفتح منطقة مجلس التعاون الخليجي، وعلى رأسها السعودية، أبوابها لبقية العالم. نتيجة لذلك، يتم التركيز على تحسين معيار الشفافية كضرورة ملحة على رأس أولويات تلك المرحلة».

وسلط الموقع الضوء على الخطط الحكومية السعودية لتعزيز معيار الشفافية الاقتصادية في السوق، موضحا أن هناك تضافرا بين القطاعين العام والخاص لتحقيق ذلك الهدف.

ونقل الموقع عن «دانا سالباك»، مديرة قسم الأبحاث عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مؤسسة جونز لانج لاسال، قولها: «على الرغم من الحاجة إلى مزيد من الجهود لكي تصبح السعودية سوقا شفافة اقتصاديا بالكامل، إلا أن هناك إرادة سياسية قوية لمواصلة تنفيذ الإصلاحات الإيجابية لاقتصادها، ودعم سوق العقارات بشكل خاص، وستواصل الحكومة العمل على تحسين شفافية السوق، بالإضافة إلى تحسين مناخ الأعمال، وتوفير فرص الاستثمار الكبيرة لجذب القطاع الخاص».

وقالت سالباك: «الوصول إلى بيانات تتبع أداء السوق والاستثمارات القوية والموثوقة والشاملة أمر أساسي للغاية».واختتمت سالباك بقولها: «خلال الفترة المقبلة، أتوقع رؤية المزيد من القواعد واللوائح، التي تصب في دعم الأنشطة والقطاعات والصناعات الاقتصادية المختلفة في السعودية، لا سيما في القطاعات التي تساعد في دفع عجلة النمو الاقتصادي مثل السياحة».
المزيد من المقالات
x