سيدات الكاراتيه السعودي يخطفن فضية الدورة العربية رفعن رصيد الأندية السعودية إلى 6 ميداليات مع نهاية اليوم الثاني المسؤولون والإعلاميون العرب يثرون جلسة نقاش «مستقبل رياضة المرأة في الإعلام العربي»

في الكاتا الجماعي وسط منافسة شرسة مع اللاعبات المصريات

سيدات الكاراتيه السعودي يخطفن فضية الدورة العربية رفعن رصيد الأندية السعودية إلى 6 ميداليات مع نهاية اليوم الثاني المسؤولون والإعلاميون العرب يثرون جلسة نقاش «مستقبل رياضة المرأة في الإعلام العربي»

الأربعاء ٠٥ / ٠٢ / ٢٠٢٠
واصلت سيدات الكاراتيه السعوديات تألقهن في دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، حينما نجحن في خطف الميدالية الفضية في منافسات الكاتا الجماعي للكاراتيه، عقب منافسة شرسة مع لاعبات الأندية العربية المشاركة، وفي مقدمتهن اللاعبات المصريات البارزات على مستوى اللعبة، واللاتي نجحن في الحصول على المركز الأول في نفس المنافسة.

وخطفت اللاعبات منال الزيد، ولمى السعيد، وشهد العمار، كافة الأضواء خلال منافسات اليوم الختامي لبطولة الكاراتيه، بعدما نجحن في تخطي عدد من المنافسات اللاتي يتفوقن عليهن من ناحية الخبرة المتراكمة جراء المشاركات الخارجية المستمرة.


هذه الميدالية رفعت حصيلة الأندية السعودية المشاركة في النسخة الخامسة من الدورة العربية إلى 6 ميداليات مع نهاية اليوم الثاني منها، حيث نجحت الفارسات السعوديات في الحصول على ميدالية فضية وميداليتين برونزيتين، فيما حققت سيدات الكاراتيه ميدالية فضية وأخرى برونزية، في الوقت الذي اكتفت فيه الراميات السعوديات بالحصول على ميدالية برونزية في منافسات السهام.

وتواصل الأندية السعودية تسجيل حضورها في منافسات ألعاب كرة الطائرة وكرة السلة، وكرة الطاولة، في الوقت الذي ينتظر فيه وصول بعثتي ألعاب القوى والمبارزة عقب نهاية يوم الراحة اليوم الخميس، استعدادا لانطلاق منافسات اللعبتين اللتين يتوقع أن تكون سيدات السعودية منافسات شرسات على المراكز الأولى في مختلف مسابقاتهما.

» النجار: سيدات الكاراتيه تحدين أنفسهن وخطفن الإعجاب

أشاد عبدالفتاح النجار المدير الفني للمنتخبات السعودية للكاراتيه بالأداء والقتالية العالية التي ظهرت بها سيدات الكاراتيه السعودي خلال مشاركتهن في النسخة الخامسة من الدورة العربية للأندية بالشارقة، مؤكدا أن ما تحقق لهن من ميداليات جاء كمكافأة لهن على كفاحهن واجتهادهن خلال استعدادهن لهذه البطولة الذي لم يتخط الشهر الواحد، في ظل مواجهتهن - وغالبيتهن لا يملكن سوى الحزام الأخضر والأزرق- لاعبات يفوقنهن خبرة ومشاركات خارجية، حيث لم تشارك منهن إلا لاعبة واحدة في بطولة خارجية منذ عام، في الوقت الذي تشارك فيه لاعبات الأندية العربية في المنافسات الخارجية منذ عدة سنوات قد يصل البعض منهن إلى عشر سنوات.

وأشار النجار إلى أن لاعبات الكاراتيه السعودي كن قادمات لإثبات قدراتهن الكبيرة، وخضن مباريات مميزة جدا، لم تحضر من خلالها رهبة المشاركة الأولى، وتمكن من التفوق في بعضها على لاعبات خبرة ونجمات بارزات في أنديتهن، وهو ما يعطي انطباعا إلى أن اللاعبات السعوديات بإمكانهن التفوق على زميلاتهن اللاعبات أصحاب الإنجازات العالمية في حال توفرت لهن الفرصة في خوض منافسات داخلية قوية، واكتساب المزيد من الخبرات من خلال المشاركات الخارجية المتعددة.

» «مستقبل رياضة المرأة في الإعلام العربي»

وسط مشاركة نخبة من الشخصيات الرسمية، وممثلي المؤسسات الرياضية والإعلامية المحلية والعربية، تقدمهم صاحبة السمو الملكي الأميرة دليل بنت نهار آل سعود عضو مجلس إدارة الاتحاد السعودي للفروسية، والشيخ خالد بن أحمد القاسمي رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية، والشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة رئيسة لجنة الإشراف والمتابعة بالدورة، أقيم على هامش دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات بنسختها الخامسة في الشارقة، جلسة نقاشية حملت عنوان «مستقبل رياضة المرأة في الإعلام العربي» بهدف الوصول إلى آليات عملية وفاعلة، للارتقاء بأساليب وطرق التغطيات الإعلامية لرياضة المرأة في العالم العربي.

وشهدت الجلسة التي قدمتها الإعلامية الرياضية ليلى بن فرحات وأدارها الإعلامي مصطفى الآغا، تقديم عدد من الحلول والمقترحات الرامية إلى الخروج بتوصيات للمؤسسات الإعلامية العربية، وصناع القرار؛ من أجل الوصول إلى إعلام شريك، ومحفز لتطور رياضة المرأة العربية، وليس ناقلا لأحداثها فقط.

المشاركون أكدوا خلال مجريات الجلسة أن رياضة المرأة تواجه العديد من التحديات، التي تعيق ظهورها بالصورة المطلوبة في المشهد الإعلامي العربي، منها ما يتعلق بثقافة المجتمعات، وعدم شعبية العديد من الرياضات التي تمارسها المرأة، إذا ما قورنت بكرة القدم، على سبيل المثال، بالإضافة إلى قلة وضعف المحتوى الإعلامي بشقيه المرئي والمقروء، الذي يسلط الضوء على إنجازات المرأة الرياضية، حيث تفاعل الحضور في طرح العديد من المقترحات التي من شأنها المساهمة في استحداث توصيات تساهم في تطورها، كضرورة أن تكون قضية إعلام رياضة المرأة ضمن مشروع وإستراتيجية وطنية شاملة على مستوى القادة، وكذلك وضع سياسات تنظيمية، تتبناها المؤسسات الإعلامية العربية، تضمن إعطاء رياضة المرأة حقها الكافي في التغطيات الخارجية والبرامجية، واعتماد تجارب إقليمية وعالمية، نجحت في تبني وتعزيز رياضة المرأة إعلاميا، ودراستها والاستفادة من الخطوات المتبعة فيها، بالإضافة إلى أهمية تنظيم دورات.

ميداليات مع نهاية اليوم الثاني

ميدالية برونزية للراميات السعوديات في منافسات السهام

ميدالية لسيدات الكاراتيه 1 فضية و1 برونزية

6

1

2

ميداليات للفارسات السعوديات 1 فضية و2 برونزية

3
المزيد من المقالات
x