أمير الشرقية: الشراكات تنتقل بقطاع الأعمال من المحدودية إلى آفاق واسعة

دعم الشباب واجب على الجميع

أمير الشرقية: الشراكات تنتقل بقطاع الأعمال من المحدودية إلى آفاق واسعة

الثلاثاء ٠٤ / ٠٢ / ٢٠٢٠
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ما يمثله دعم الشباب من واجب على الجميع، سواء من قطاع الأعمال أو الجهات الحكومية، مشيرا إلى أن الشراكات تسهم في إيجاد فرص أوسع لقطاع الأعمال، وتنتقل به من المحدودية إلى آفاق واسعة، وتقفز به إلى مراتب متقدمة.

جاء ذلك خلال لقاء سموه في مكتبه بديوان الإمارة أمس، رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عبدالحكيم الخالدي، ورئيس مجلس شباب الأعمال عبدالله البريكان، ورئيسة مجلس شابات الأعمال نجلاء العبدالقادر، ونائبي مجلس شباب الأعمال وشابات الأعمال وفريق عمل ملتقى ومعرض «راد» لريادة الأعمال 2019.


واطلع سموه خلال اللقاء على ملخص لتوصيات ملتقى ومعرض «راد» لريادة الأعمال 2019، الذي نظمه مجلس شباب وشابات الأعمال بغرفة الشرقية في نوفمبر الماضي، مؤكدا سموه أن الملتقى عكس التطور الذي تشهده الساحة الاقتصادية في المنطقة، خصوصا على صعيد شباب وشابات الأعمال، مشيرا إلى أن مكامن القوة الحقيقية التي تمتلكها المملكة هم الشباب.

وأشار إلى أن الدولة حريصة على تمكين الشباب ودعمهم وتحفيزهم كونهم هم الطاقة والمحرك الرئيسي لتطور ونماء بلادنا، مؤكدا أن ذلك يستوجب من الجميع الحرص على المشروعات النوعية، والإسهام الفعلي في التنمية المحلية، وإيجاد الفرص الواعدة لأبناء وبنات المنطقة. متمنيا سموه لمنسوبي مجلسي شباب وشابات الأعمال التوفيق.

من جهته، ثمن رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عبدالحكيم الخالدي، دعم واهتمام سمو أمير المنطقة الشرقية لأنشطة وأعمال الغرفة وعلى وجه الخصوص الفعاليات ذات الصلة بمجلسي شباب وشابات الأعمال، وتشريف سموه ورعايته لنسخة الملتقى للعام الماضي، الذي حظي بمشاركة فاعلة من أصحاب المبادرات الذين عرضوا منتجاتهم وخدماتهم، مؤكدا أن هذه الرعاية الكريمة أسهمت في مواصلة المجلس لتميزه وريادته في دعم شباب الأعمال، وتنمية قدراتهم.

من جهته أكد رئيس مجلس شباب الأعمال عبدالله البريكان، أن كلمات سموه التوجيهية وتأكيده على أهمية دعم شباب وشابات الأعمال، وتنمية قدراته، يحفز الغرفة لعمل المزيد نحو تطوير وتمكين المبادرات الخاصة بهم.

من جهة أخرى، نوهت رئيسة شابات الأعمال نجلاء العبدالقادر، بأن برامج تمكين المرأة في سوق العمل السعودي أسهمت كثيرا في تعدد المجالات لمشاركة شابات الأعمال واستعراض المبادرات الخاصة بهن، منوهة بدعم سموه ومساندته لمجلس شباب وشابات الأعمال منذ انطلاقه.
المزيد من المقالات
x