3500 إيطالي يغادرون منازلهم بـ«يوم القنبلة»

3500 إيطالي يغادرون منازلهم بـ«يوم القنبلة»

الاحد ٠٢ / ٠٢ / ٢٠٢٠
بدأ الخبراء استعدادات في مدينة البندقية لنزع فتيل قنبلة من حقبة الحرب العالمية الثانية.

وتطالب السلطات نحو 3500 شخص بمغادرة منازلهم كإجراء أمني احترازي.


وحذر المسؤولون من أن الشرطة ستحتاج لتعديل مسار حركة المرور في بعض الطرق والقنوات، ومن أن السائحين يجب أن يتوقعوا بعض التأخير.

وحتى المجال الجوي للبندقية، سيتم غلقه خلال ما وصفته وسائل الإعلام بـ«يوم القنبلة».

وعثر على القنبلة التي تزن 220 كيلو جراما خلال حفريات بالقرب من ميناء مارجيرا الصناعي.

ويعد الموقع أيضا قريبا من بعض خطوط السكك الحديدية، وسوف يتم إيقاف خدمات الحافلات والقطارات لعدة ساعات.

وتعرضت البندقية لقصف أمريكي كثيف في عام 1944 وكانت إيطاليا متحالفة مع ألمانيا النازية والإمبراطورية اليابانية في الحرب العالمية الثانية.
المزيد من المقالات
x