الفعاليات المصاحبة للمباريات في ميزان مسؤولي الأندية

هل نجحت في زيادة الحضور الجماهيري إلى الملاعب؟

الفعاليات المصاحبة للمباريات في ميزان مسؤولي الأندية

الاثنين ٠٣ / ٠٢ / ٢٠٢٠
بعد أن أعلنت الهيئة العامة للرياضة إستراتيجية دعم الأندية، ومن ضمنها تخصيص مبلغ مالي بقيمة مليون ريال لكل مباراة يستضيفها النادي على أرضه في حال وصل الحضور الجماهيري إلى 50% من سعة الملعب، وكذلك دعم بقيمة خمسة ملايين ريال مرتبط بتنظيم الفعاليات المصاحبة للمباريات على ملعب النادي المستضيف، وذلك من أجل خلق بيئة جذابة للجماهير وتعزيز دور الأندية في الجانب الاجتماعي والترفيهي، وتصبح متنفسا لكافة شرائح المجتمع، لذا سارعت كافة الأندية لجذب الجماهير وإقامة الفعاليات الترفيهية لاستقطاب أكبر قدر من الحضور من كافة فئات المجتمع من الأطفال والشباب والعائلات، خصوصا بعد قرار الهيئة العامة للرياضة السماح بحضور النساء للمباريات، حيث تسعى الأندية لخلق أجواء ترفيهية من فعاليات متنوعة وعروض ومسابقات قبل وأثناء وبعد المباريات، علاوة على عربات الأطعمة ومسارح وتوفير جوائز مجزية بالإضافة للجوائز المقدمة من قبل الهيئة العامة للرياضة وهي «كرة المباراة، وجهاز جوال، وسيارة»؛ وذلك من أجل الحصول على الدعم المليوني في كل مباراة.

«اليوم» ترصد العديد من الآراء والإجابة عن التساؤلات حول هذه البادرة، التي أقرتها الهيئة العامة للرياضة، ومدى نجاحها ونتائجها، بعد أن انقضى نصف الموسم الحالي..
المزيد من المقالات
x