كتاب ألماني يكشف كيف يدمر «انستجرام» حياتنا

كتاب ألماني يكشف كيف يدمر «انستجرام» حياتنا

الاحد ٠٢ / ٠٢ / ٢٠٢٠


حذرت كاتبة ألمانية شابة من إدمان موقع انستجرام الخاص بمشاركة الصور، وأوضحت في كتابها الجديد أن استخدام الموقع قد يتحول إلى إدمان.


يشار إلى أن الكتاب الذي يحمل عنوان "إلغاء المتابعة- كيف يدمر انستجرام حياتنا" سيطرح في الأسواق يوم الجمعة المقبل، الموافق 7فبراير الجاري.

وقالت الكاتبة الشابة نينا شينك 27/ عاما/ في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) بمدينة ميونخ جنوبي ألمانيا، اليوم الأحد: "أود أن أقول: من يقضي ساعتين على انستجرام يوميا، يعد مدمنا... إذا كانت اهتماماتك الحياتية تقتصر على ذاتك فحسب، وإذا كنت تحيا لأجل أن يترك آخرون علامة إعجاب على صورك، فلا يمكن أن يكون ذلك أمرا صائبا"، لافتة إلى أن ذلك يعني أن انستجرام يصيب بالإدمان بنسبة أكثر من الكحول والسجائر.

وتناولت شينك، وهي صحفية متخصصة في مجال الاقتصاد وكتبت عن المؤثرات على الإنترنت "إنفلونسر"، إدمانها الشخصي أيضا للموقع، وقالت لـ "د.ب.أ": "تمثلت الهوة المطلقة عندما وصل بي الأمر إلى أنني قلت لأختي أثناء عطلة في كرواتيا أن تلتقط لي صورا وأنا ارتدي مايوه بيكيني باللون الأحمر الفاتح على مرتبة هوائية على شكل بطيخ".

وأضافت أن موقع "فيسبوك" تأسس كي يمكن الإبقاء على تواصل مع أصدقاء، وتم تأسيس موقع "لينكد إن" من أجل التطور الوظيفي، واستدركت قائلة: "ولكن على انستجرام ليس هناك شيء آخر غير جذب انتباه الآخرين... لهذا السبب نتحول جميعا إلى متسكعين، ولا يسود أي شيء سوى التفاخر الاجتماعي".
المزيد من المقالات
x