«شرقية خضراء» تحشد الأهالي.. و40 متطوعا لتشجير «هجر الدمام»

«شرقية خضراء» تحشد الأهالي.. و40 متطوعا لتشجير «هجر الدمام»

الجمعة ٣١ / ٠١ / ٢٠٢٠
قامت أمانة المنطقة الشرقية بزراعة عدد من الأشجار والأزهار الموسمية؛ لزيادة الرقعة الخضراء في حي هجر بمدينة الدمام، وذلك بمشاركة أكثر من 40 متطوعا وأهالي الحي، صباح أمس الخميس، ضمن مبادرة «شرقية خضراء»، والتي دشنها صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية.

وأوضح المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد الصفيان أنه امتدادًا لمبادرة «شرقية خضراء» نفذت الإدارة العامة للحدائق وعمارة البيئة التابعة لوكالة الخدمات بالأمانة ومركز التواصل المجتمعي والاهتمام الإنساني، ومركز حي هجر، زراعة عدد من الأشجار والأزهار الموسمية في الحي، مشيرا إلى أن أمين المنطقة الشرقية م.فهد الجبير وجه بأن تشمل المبادرة جميع أحياء مدن ومحافظات المنطقة الشرقية.


ولفت إلى أنه تم التنسيق مع مركز حي هجر لاستكمال زراعة بقية الأحياء التابعة لمركز الحي، وذلك بمشاركة الأهالي والمتطوعين؛ تفعيلا لمشاركة المجتمع في تعزيز زراعة الأحياء، وأهمية الشجرة ونشر ثقافة الوعي بالمحافظة على البيئة، منوها إلى أن أمين الشرقية وجه بزراعة الأحياء تباعا؛ وذلك لزيادة الرقعة الخضراء ونصيب الفرد منها.

وذكر أن الأمانة أطلقت مبادرة «شرقية خضراء» في الأول من ديسمبر الماضي، ضمن برامجها في تشجير مدن المنطقة وزيادة نسبة الرقعة الخضراء فيها، وزيادة نسبة نصيب الفرد منها، وكذلك نشر ثقافة الوعي بين جميع شرائح المجتمع بأهمية التشجير والمحافظة عليها.

وأوضح أن عدد الأشجار المزروعة حتى الآن تجاوز 103 آلاف شجرة، توزعت على جميع مدن ومحافظات الشرقية، وفق برنامج عمل مكثف، فيما تهدف المبادرة إلى زراعة 500 ألف شجرة من أشجار الظل والزينة والمناسبة لبيئة المنطقة.

وشدد على أن الأمانة تهدف من خلال المبادرة إلى تعزيز ثقافة المسؤولية المجتمعية وتعزيز الوعي بالزراعة، من خلال برنامج لنشر ثقافة وسلوك المحافظة على الحدائق والأماكن العامة نظيفة وعدم العبث بها، وأهمية المحافظة على الشجرة، مشيرا إلى إعداد برنامج نظري وعملي ضمن مبادرة أمانة المنطقة الشرقية «شرقية خضراء».
المزيد من المقالات
x