الرئيس اليمني: استهداف معسكر «مأرب» إرهابي وجبان

الرئيس اليمني: استهداف معسكر «مأرب» إرهابي وجبان

الاثنين ٢٠ / ٠١ / ٢٠٢٠
شدد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي على رفع الجاهزية القتالية للجيش الوطني في بلاده، بعد هجوم شنته ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران على معسكر بمحافظة مأرب راح ضحيته عشرات القتلى والجرحى، ووصفه بالإرهابي والجبان.

وفي اتصالين هاتفيين للرئيس اليمني أجراهما مع محافظ مأرب سلطان العرادة، والمفتش العام للقوات المسلحة اللواء عادل القميري، وصف العملية بالإرهابية الغادرة والجبانة، وقال: إن مثل هذه العمليات الإرهابية التي ترتكبها الميليشيات الحوثية ضد التجمعات وصولًا إلى بيوت الله بما تمثله من اعتداء سافر فإنها أيضًا تجسد وجهها القبيح المجرد من القيم الدينية والأخلاقية.


وطال الهجوم مسجدًا في معسكر تجمع اللواء الرابع حماية رئاسية شمال غربي محافظة مأرب، فيما أكد مصدر عسكري يمني، ارتفاع حصيلة ضحايا القصف إلى 75 قتيلا.

وقال المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه: إن الهجوم الذي استهدف يوم السبت مسجدا بمعسكر الاستقبال بمنطقة الميل تسبب أيضا في سقوط مائة جريح.

وأشار إلى أن الهجوم نُفذ عبر طائرات مسيرة، وأدى إلى تدمير المسجد وتضرر أجزاء من المعسكر، الذي يضم مئات الجنود.

وحمَّل هادي، الحوثيين مسؤولية الهجوم، لافتا إلى أن الأفعال المشينة للميليشيات الانقلابية تؤكد دون شك عدم رغبتها أو جنوحها للسلام لأنها لا تجيد غير مشروع الموت والدمار وتمثل أداة رخيصة لأجندة إيران في المنطقة.
المزيد من المقالات