تفاعلا مع «اليوم».. 6 جهات تتحرك لإزالة الحظائر المخالفة بالنابية

تفاعلا مع «اليوم».. 6 جهات تتحرك لإزالة الحظائر المخالفة بالنابية

الاحد ١٩ / ٠١ / ٢٠٢٠
تفاعلت الدوائر الحكومية واللجنة المتابعة للمخالفات بالمنطقة الشرقية مع ما نشرته «اليوم»، تحت عنوان (مخلفات حظائر الأغنام تهدد 13 ألف نسمة بـ «النابية»)، وشكلت الأربعاء الماضي لجنة مكونة من الإمارة ممثلة بمركز النابية، وبلدية القطيف ممثلة ببلدية سيهات، ومكتب العمل، والزراعة، وشرطة محافظة القطيف، والدفاع المدني؛ لإزالة الحظائر المتواجدة في النابية بشكل نهائي.

» حل جذري

وأكد مسؤول قسم صحة البيئة والرخص ببلدية سيهات د. عبدالسميع الحواج، أنه تم إصدار قرار بإزالة الحظائر والمسالخ وكل الإنشاءات غير المرخصة في الموقع، مشيرا إلى أن الأرض زراعية وتحتوي على 40 حظيرة تقريبا، ومسالخ عشوائية تسهم بنقل الأمراض؛ لأنها تفتقر لأبسط شروط الصحة والسلامة، وبدأنا فعليا بالإزالة بعد إشعار أصحاب الحظائر مرات عدة، إلا أنه اعترضنا تواجد رؤوس الأغنام في بعض الحظائر، وسوف نجد حلا جذريا لهذه المشكلة في الفترة القادمة.

» مخالفات صريحة

ولفت إلى رصد العديد من المخالفات، منها: إنشاء أحواش وغرف سلخ، وأبنية جميعها غير نظامية، نتج عنها تجمع للحشرات والكلاب الضالة والقوارض والذباب، والعمالة الوافدة التي بدأت تمارس نشاط بيع الأغنام والسلخ وبيع العلف، والتي تعتبر مخالفة صريحة بتواجدها في هذا المكان.

» إشعار بالإزالة

وبين أن صاحب الأرض الأساسي أجرها لشخص آخر، واستدعينا الشخص المستأجر وتم تحذيره وشرحنا له الوضع وتم إقراره على المخالفات، ولم يستجب، ومن ثم أوقفت خدماته ولم يستجب أيضا، مما دعانا للقيام بإجراء الإزالة، وهو ما فعلناه مع جميع أصحاب الأحواش وأيضا لم يستجب البعض منهم، ولم يفرغوا الأحواش من رؤوس الأغنام. موضحا أن المسالخ النظامية يجب أن تبتعد 10 كيلو مترات عن الأحياء السكنية.

» العمل مستمر

وأوضح أنه أزيلت 5 مسالخ، و3 مستودعات لأغراض العمالة، و10 أحواش خالية من الأغنام، وغرفتان مزودتان بمجمدات لحفظ بقايا الذبائح، والتي يبيعها من يقوم بالسلخ، ويستفيد من جني الأرباح دون النظر لصحة وسلامة هذه المخلفات، و4 غرف للعمالة، مؤكدا أنه سيستأنف العمل والإزالة على التوالي، مبينا أن مساحة الأرض التي تقع عليها المخالفات أكثر من 5 آلاف متر مربع.

» بؤرة مخالفات

وقال مندوب الزراعة بالقطيف والمشارك بالحملة م. أحمد العبدالعال، نحن نتواجد في بؤرة من المخالفات في مركز النابية، فالأبنية والحظائر والأحواش والمسالخ جميعها مخالفة صريحة، والأرض زراعية وهي ضمن نطاق وزارة الزراعة، ويحق لصاحبها إقامة البناء فيها بنسبة 10 % فقط، ولكن ما نجده أن المكان مستغل بأكمله بالبناء والاستثمار والتجارة المخالفة.

» مسح الموقع

وأضاف المراقب الفني ببلدية سيهات والمشارك بالحملة محمد الخازوق، نحن ماضون لإزالة جميع المخالفات والحظائر والمسالخ، ولن يثنينا أي شيء عن مسح الموقع والمنطقة كاملة بالمرة، وإعادتها لما ينبغي أن تكون عليه، والبلدية لن تسكت عن المخالفات، ولن تسمح بنشر الأمراض بين المواطنين، مبينا أن البلدية ستجهز مركبات لنقل رؤوس الأغنام من الأحواش في الجولة الثانية بعد أن أعاق عملنا تواجدها في بعض الأحواش.

وأوضح مندوب الإمارة والمتمثل بمركز النابية حمود الهاجري، أن الإزالة بدأت بالحظائر المتواجدة شرق مركز النابية، والتي يصل عددها 40 حظيرة، مؤكدا أهمية الحملة في مواجهة المخالفات التي كادت أن تلتهم النابية كلها.