كويكب سبب انقراض الديناصورات قبل 66 مليون عام

كويكب سبب انقراض الديناصورات قبل 66 مليون عام

الجمعة ١٧ / ٠١ / ٢٠٢٠
أعلن فريق بحثي في مدينة هانوفر الألمانية أن انقراض الديناصورات قبل 66 مليون عام، جاء نتيجة سقوط كويكب فضائي على الأرض.

وقال الفريق البحثي الذي يشارك فيه علماء ألمان، في هذه الدراسة الجديدة: إن منطقة ديكان جنوبي الهند شهدت لمدة طويلة أنشطة بركانية، وكان يعتقد أنها السبب إلا أن امتصاص الغازات البركانية تقريبا في منطقة ديكان جاء زمنيا قبل انقراض الديناصورات.


وتوصل فريق الدراسة بدقة إلى الفترة الزمنية التي تفصل بين العصر الطباشيري والعصر الباليوجيني قبل 66 مليون عام، والتي شهدت انقراض ما يصل إلى 75 % من الأنواع الحيوانية. واستخدم العلماء من أجل هذه الدراسة إجراءات منها الرجوع إلى تغيرات درجات الحرارة المستعادة علميا، والحفريات العلمية، ونماذج من دورة الكربون.

وقالت الدراسة: إن نتيجة ضربة الكويكب للأرض لا تزال قائمة إلى اليوم وتتمثل في بركان قائم أمام شبه جزيرة يوكاتان المكسيكية، قطر فوهته تبلغ ما يناهز 200 كيلومتر، وهذا الحدث يمكن أن يكون قد تسبب في إطلاق موجات المد العاتية تسونامي وإطلاق كميات هائلة من الكبريت في الجو، وحركة البراكين هذه يمكن مع ذلك أن تكون قد أدت بعد القضاء الكبير على الكائنات، إلى آثار فاعلة في تكوين الكائنات الحية.
المزيد من المقالات
x