ترحيب أممي بالإفراج عن مدنيين في نيجيريا

ترحيب أممي بالإفراج عن مدنيين في نيجيريا

الجمعة ١٧ / ٠١ / ٢٠٢٠
رحبت الأمم المتحدة بالإفراج عن بعض المدنيين، بينهم ثلاثة من عمال الإغاثة، اختطفوا في مدينة مايدوجوري في 22 ديسمبر 2019.

وأوضح منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في نيجيريا، إدوارد كالون - في بيان أمس - أن هؤلاء العاملين في المجال الإنساني يعملون على توفير الدعم المنقذ للحياة للملايين من أضعف الفئات في نيجيريا في شمال شرق ولاية بورنو، مشددًا على أنه ما كان يجب أن يكونوا هدفا أو يُضطروا إلى تحمل صدمة احتجازهم.

وأضاف أنه لا يزال هناك محتجزين لدى الجماعات المسلحة، داعيًا إلى الإفراج الفوري والآمن عنهم.

وحث جميع أطراف النزاع على حماية السكان المدنيين، بمن فيهم العاملون في مجال الإغاثة، من هذه الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي، وخاصة النساء والأطفال.