الشهري ينقذ الهلال من كمين الاتفاق

الزعيم يبلغ نصف نهائي كأس الملك

الشهري ينقذ الهلال من كمين الاتفاق

الجمعة ١٧ / ٠١ / ٢٠٢٠
قاد المهاجم صالح الشهري فريقه الهلال للدور نصف النهائي في مسابقة كأس الملك، بعدما سجل هدفين في مرمى الاتفاق في المباراة التي جرت أمس على ملعب جامعة الملك سعود بالرياض وانتهت بفوز الهلال 2-1. سجل الشهري هدفي الهلال في الدقيقتين (4 و96)، بينما سجل السلوفاكي فيليب كيش هدف الاتفاق في الدقيقة (85 من ركلة جزاء). وينتظر الهلال في الدور قبل النهائي الفائز من مباراة أبها والفتح التي ستقام غدا السبت في المحالة. واندفع الهلال للهجوم منذ البداية، وكاد يفتتح التسجيل في الثواني الأولى عندما صوب هتان باهبري كرة قوية تصدى لها الحارس الجزائري رايس مبولحي ببراعة وأمسكها على دفعتين (1)، ومن هجمة منسقة لعب محمد البريك كرة عرضية، انبرى لها صالح الشهري ولعبها قوية داخل المرمى على يمين مبولحي (4)، وكرر هتان نفس المحاولة وصوب كرة قوية تصدى لها رايس مبولحي وحولها بصعوبة للركنية (7)، ولاحت فرصة للهلال لإضافة هدف ثان ولكن كرة محمد كنو مرت بجانب القائم (39)، وتهيأت فرصة للاتفاق لتعديل النتيجة قبل نهاية الشوط الأول ولكن رأسية هزاع الهزاع القوية تصدى لها عبدالله المعيوف ببراعة قبل أن تعود ويبعدها الدفاع عن منطقة الخطر (44)، أتبعه زميله السوفاكي فيليب كيش بتصويبة قوية مرت بجوار القائم (45). وفي الشوط الثاني تحسن أداء الاتفاق وبادل مضيفه الهجمات ولكن الأخير كاد يسجل هدفاً ثانياً لولا براعة رايس مبولحي الذي أنقذ مرماه من هدف محقق (70)، وواصل مبولحي توهجه عندما طار لكرة الإيطالي سيبستيان جيوفينكو ومنعها من ولوج مرماه (72)، وأكمل الاتفاق المباراة بعشرة لاعبين بعدما أشهر الحكم البطاقة الحمراء للمدافع سعد الربيعي بسبب الخشونة (73)، ونابت العارضة عن مبولحي عندما تصدت لكرة حيوفينكو القوية التي نفذها من ركلة حرة مباشرة (75)، وتحصل الاتفاق على ركلة جزاء نفذها فيليب كيش ولعب الكرة قوية على يسار عبدالله المعيوف (85)، وفي الوقت المحتسب بدل الضائع أنقذ مبولحي مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة البيروفي اندري كاريلو قبل أن تعود ويشتتها الدفاع عن منطقة الخطر. وفي الشوط الإضافي الأول عاد الهلال وتقدم في النتيجة إثر كرة عرضية عالجها صالح الشهري قوية داخل المرمى (96)، وفي الشوط الإضافي الثاني أضاع الفرنسي بافيتيمبي غوميز فرصة محققة عندما واجه المرمى ولعب الكرة بجانب القائم (107)، ومن هجمة سريعة كاد الاتفاق يدرك التعادل ولكن كرة البرازيلي باربوسا مرت بمحاذاة القائم (109).
المزيد من المقالات