صناديق للثقافة في الأماكن العامة يغرسها «حراير التطوعي»

صناديق للثقافة في الأماكن العامة يغرسها «حراير التطوعي»

الأربعاء ١٥ / ٠١ / ٢٠٢٠
تحت إشراف بلدية مركز صفوى غرس فريق «حراير التطوعي» النسائي بمركز صفوى عددا من صناديق الثقافة، التي تحتوي عددا من الكتب المتنوعة الخاصة للكبار والصغار، التي احتوى كل منها على أكثر من 35 كتابا ورواية وقصة للأطفال.

وأكدت رئيس فريق «حراير التطوعي» النسائي بصفوى مريم آل محمد،أنه من منطلق إيماننا بأهمية الوعي ونشر العلم والثقافة واستغلال أوقات الفراغ وبإشراف من بلدية صفوى وموافقتها، ولدغدغة مشاعر الروح والعلم والثقافة أوجدنا وأطلقنا مبادرة فكرة إنشاء صناديق توضع بداخلها الكتب الخاصة بالكبار والصغار في الأماكن العامة التي يرتادها عدد من المواطنين مع صغارهم، مشيرة إلى أننا وضعنا 4 صناديق جذابة في الأماكن العامة، التي يرتادها أهالي المنطقة، وتحتوي على كتب للكبار وأخرى مناسبة للصغار، في ممشى جاوان وحديقة العائلات بصفوى، وقد تنوعت الكتب بين الثقافية والتحفيزية والروايات، وقصص الأطفال والرسومات، وقد بلغ عدد الكتب التي وضعت 35 منها 20 للكبار، و15 للصغار.

وقالت مريم آل محمد: إن فريق «حراير التطوعي» النسائي يضم 12 عضوة كل واحدة لها دورها وتخصصها في الفريق. مؤكدة أن المبادرة سوف تتطور وتشمل مواقع أخرى في مركز صفوى بحول الله تعالى. ونحن نثمن دور البلدية في تطوير الفكرة وتشجيعنا على المضي والتطور والتقدم في إيجاد الأفكار والمبادرات.