«السعودي الألماني» في الدمام ينجح بتنفيذ فرضية إطفاء حريق وهمي وإخلاء للمستشفى

«السعودي الألماني» في الدمام ينجح بتنفيذ فرضية إطفاء حريق وهمي وإخلاء للمستشفى

الثلاثاء ١٤ / ٠١ / ٢٠٢٠
في سياق الاستعدادات لافتتاح مستشفى السعودي الألماني بالدمام قام المستشفى، بالتعاون مع مديرية الدفاع المدني والهلال الأحمر السعودي والإدارة العامة للطوارئ والكوارث بوزارة الصحة، بتنفيذ فرضية حريق تبعها إخلاء المستشفى السعودي الألماني في الدمام لضمان جاهزية الكوادر الطبية والإدارية في المستشفى، لتقديم أقصى درجات الأمان للمرضى والمراجعين، حيث كانت فرضية الإخلاء شاملة وذات تخطيط دقيق لضمان السلامة والسرعة وأشاد العقيد إبراهيم السلطان مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بمدينة الدمام بالتجاوب السريع الذي أبدته إدارة المستشفى الألماني بالدمام، وتطبيقها كافة المعايير اللازمة والمعتمدة لقواعد الإخلاء الآمن، موضحاً أن تلك الفرضيات تأتي ضمن خطط وجداول مسبقة للمنشآت الهامة، ومنها المستشفيات لما لها من مردود إيجابي في رفع الجاهزية والاستجابة لجميع الجهات المشاركة والتنسيق المستمر الفعال بينها.

وأكد جمال الشعار، مدير إدارة السلامة في المستشفى السعودي الألماني في الدمام، أن نجاح هذه الفرضية كان نتيجة روح الفريق المتكاملة والمبادرة الفعالة من جميع أقسام وأفراد المستشفى، إضافة إلى تكامل وجاهزية المستشفى من أنظمة كشف الحريق المبكر وبأعلى التقنيات، وآليات إخماد الحريق المتعدد والمتطورة، كنظام الرش الآلي، ونظام الغازات النظيفة، ونظام المواد الكيميائية الرطبة في جميع أرجائها. إدارة المستشفى السعودي الألماني في الدمام ممثلة في المدير التنفيذي للعمليات أ.نواف عواد شكرت في ختام الفرضية جميع الأطراف المشاركة، والتي أشرف عليها شخصياً وكان من ضمن فريق الإخلاء ليشكل المجهود الداخلي والخارجي عنواناً لنجاح هذه الفرضية، وجاهزية المستشفى السعودي الألماني في الدمام الذي يزخر بكوادر مدربة وطاقم عالي الكفاءة، ويضم تكنولوجيا متقدمة حيث يوفر عدد ١٥٠ سريرا ويمكن أن تصل إلى ٣٠٠ سرير، وسوف يشتمل أيضا المشروع على أبراج طبية وجامعة لتشكل مع المستشفى مدينة البترجي الطبية والتي تعتبر إضافة هامة للمنطقة الشرقية، وسوف يتم الافتتاح للمستشفى قريباً، ومع إتمام هذه الفرضية برهن المستشفى السعودي الألماني بالدمام انه جاهز لأي طارئ.
المزيد من المقالات