إيرانيو أمريكا يتضامنون مع ضحايا «الأوكرانية»

إيرانيو أمريكا يتضامنون مع ضحايا «الأوكرانية»

الاثنين ١٣ / ٠١ / ٢٠٢٠
أعلن الإيرانيون المقيمون في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا أمس الأحد، دعمهم لانتفاضة الشعب ومساندة المجلس الوطني للمقاومة «البديل الديمقراطي للنظام»، مؤكدين تضامنهم مع ضحايا الطائرة الأوكرانية، التي أسقطها إرهاب حرس الملالي الأربعاء.

وأعلنت شخصيات أمريكية شاركت بالمؤتمر عن دعمها لانتفاضة الشعب الإيراني منددين بإطلاق قوات النظام صاروخًا على الطائرة الأوكرانية، وطالبوا بمحاكمة ومحاسبة الضالعين المسؤولين.


ووجهت مريم رجوي رئيسة الجمهورية الإيرانية رسالة للمؤتمرين قالت فيها: في بداية 2020، ينظر العالم بأمل إلى انتفاضة إيران وأفق مشرق لبلاد حرة ديمقراطية، لافتة إلى أنه في الأسابيع الأخيرة، تلقى نظام الاستبداد الديني ضربات قاصمة على رأسها، انتفاضة نوفمبر، ثم جاء هلاك قاسم سليماني، قائد ومصدر التطرف والإرهاب.

وتطرقت لإرهاب الملالي الجوي وإسقاط الطائرة الأوكرانية، قائلة: من أجل الاستعراض بالقوة المزيّفة، أطلق خامنئي صواريخ طائشة، مما أسفر عن مقتل 176 من الركّاب الأبرياء، وانتقم، من الشعب الإيراني انتقامًا قاسيًا.

مشيرة إلى قيادة سليماني لمجزرة «أشرف» في 2013 وإعدامه 52 فردا من «مجاهدي خلق»، كما قتل وشرد الملايين من السوريين والعراقيين واللبنانيين واليمنيين.
المزيد من المقالات
x