أنسجة مخ في جمجمة عمرها 2600 عام

أنسجة مخ في جمجمة عمرها 2600 عام

السبت ١١ / ٠١ / ٢٠٢٠
عثر علماء الآثار في بريطانيا، على جمجمة لإنسان قديم قتل قبل 2600 عام، وكانت المفاجأة باكتشاف بقاء المخ داخلها بحالة جيدة.

وقام الباحثون بتحليل تركيب أنسجة المخ الذي تم العثور عليه، وأظهرت النتائج احتواءه على 800 بروتين بعضها فعال للمشاركة في الاستجابة المناعية.


وتشكل هذه البروتينات تجمعات محصنة أكثر استقرارا من تلك التي تكتشف في دماغ الإنسان المعاصر، ولهذا بقي المخ بحالة جيدة.

وأوضح العلماء أن البيئة التي حفظت فيها الجمجمة ساهمت بشكل كبير في الحفاظ على حالة المخ، وظلت طيلة هذه السنوات في بيئة باردة بسبب الطمي الناعم، الذي منع وصول الأكسجين الضروري لنشاط الأحياء الدقيقة التي تحلل الأنسجة.

وتم العثور على الجمجمة بالقرب من قرية هيسلينجتون البريطانية في حفرة داخل مستنقع.

واكتشف الباحثون أن الجمجمة تعود إلى شخص تم فصل رأسه عن جسده.
المزيد من المقالات