تعزيز مهارات مصلحي «العمل»

تعزيز مهارات مصلحي «العمل»

الخميس ٠٩ / ٠١ / ٢٠٢٠
نظمت إدارة التسوية الودية بمكتب العمل بمحافظة الأحساء، ورشة عمل تستهدف المصلحين في الإدارة، للإسهام في تحقيق الأهداف المرجوة بزيادة نسب الصلح.

وشملت الورشة ثلاث مراحل ترسم خارطة الطريق التي تسعى الإدارة إلى تحقيقها، ففي المرحلة الأولى تتم ‏تهيئة بيئة العمل بما يتناسب مع أهداف زيادة نسبة الصلح وذلك من خلال نشر الآيات القرآنية التي تحث على الصلح ‏في مكاتب المصلحين، وفي قاعات الانتظار، وفي شاشات العرض، ‏إضافة إلى عرض شهادة الوسيط ‏المعتمدة التي حصل عليها المصلحون من معهد الإدارة العامة في أماكن بارزة في مكاتبهم، وتوفير الضيافة الخفيفة ‏لأطراف الدعوى أثناء تواجدهم في مكاتب المصلحين.


‏وتتطرق المرحلة الثانية إلى تطوير أداء المصلحين من خلال إقامة مثل هذه الورش بتطبيق سبع خطوات عملية يقوم بها المصلح أثناء جلسة الصلح بين أطراف الدعوى، والتي تساعده في التوصل إلى تسوية، كما تمت الإشارة الى بعض الإستراتيجيات الفاعلة للتعامل مع مختلف أنماط شخصيات العملاء اعتمادا على فن الإقناع وعلم النفس، وإلى استخدام بعض العبارات والجمل المؤثرة التي أثبت استخدامها فعالية عالية في حل العديد من القضايا.

وتضمنت المرحلة الثالثة ضرورة تبادل الخبرات بين المصلحين من خلال حضور جلسات لبعضهم الآخر يقوم خلالها المصلح «الضيف» بتعبئة نموذج خاص تم إعداده لهذا الغرض يحتوي على عدد من النقاط منها نمط شخصية العميل والإستراتيجية المستخدمة من قبل المصلح والنتيجة النهائية للجلسة.
المزيد من المقالات