السعرات الحرارية تحاصر الأمراض

السعرات الحرارية تحاصر الأمراض

بعد مرور عام على تطبيق قرار إلزام المطاعم والمقاهي ومحال الآيسكريم والمخابز والحلويات والكفتريات بوضع ملصق يوضح السعرات الحرارية للوجبات والمشروبات المقدمة للمستهلك، أكدت الهيئة العامة للغذاء والدواء نجاح القرار؛ نظرا لاستجابة المنشآت الغذائية المستهدفة في تطبيق عرض السعرات الحرارية بطريقة واضحة، وفي الواجهة الأمامية مقابلة لكل صنف من أصناف الطعام في القائمة، ووضعها على جميع أنواع قوائم الطعام المعروضة بشكل دائم. وأوضحت الهيئة أن دورها ينحصر في تقديم المشورة الفنية فقط للأمانات والبلديات، فيما تتولى وزارة الشؤون البلدية والقروية مسؤولية تطبيق لائحة الغرامات على المنشآت المخالفة للسعرات الحرارية. في حين دعا مستهلكون الجهات المعنية بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية وإلزامها بوضع السعرات الحرارية على منتجاتها، بالإضافة إلى تكثيف الحملات التوعوية في قطاعات التعليم والإعلام وغيرها، وكذلك عرض السعرات الحرارية على محتويات الطبق الواحد، وأن يشمل ذلك الأطباق المعدة على شكل وحدات فردية مقسمة، بحيث توضع السعرات الحرارية لكل وحدة، وتوضيحها بشكل منفصل لكل الطلبات الجانبية في قائمة الطعام، كالآيسكريم والمشروبات الغازية، والكعك والصلصات، وللأطعمة التي يتم إعدادها بطرق مختلفة. فيما أكد مختصون أن الاحتياجات اليومية من السعرات الحرارية تختلف حاجة الإنسان من شخص لآخر، فهي تعتمد على العديد من العوامل مثل: الحالة الصحية للفرد، ومقدار النشاط البدني اليومي الذي يمارسه، والجنس، والطول، والحجم، والعمر، وكثافة العظام، ونسبة الدهون إلى العضلات، وإمكانية حساب مقدار الاحتياجات اليومية من السعرات الحرارية بشكلِِ تقريبي باستخدام التطبيقات العديدة المتوفرة على الأجهزة الذكية.

مجالات ونطاق تطبيق لائحة السعرات الحرارية:

سلسلة المطاعم والمقاهي.

محال الآيسكريم.

محال عصائر الفاكهة الطازجة.

المخابز.

متاجر الحلويات.

الكافتيريا.

أماكن عرضها:

نقاط تلقي الطلب «cashier».

اللوحات الإلكترونية الخاصة بقوائم الطعام.

قوائم الوجبات.

أماكن طلب الوجبات الخاصة بالسيارات.

المواقع الإلكترونية للمطاعم وتطبيقات الأجهزة

الذكية.

المخالفات:

عدم الالتزام بوضع السعرات في قوائم الطعام.

عدم الدقة في حساب كمية السعرات الحرارية.

1- 1- 2019

بدأ تطبيقها إلزاميا

إجراءات نظامية بشأن المنشآت المخالفة:

غرامة بين 100 ريال و10 آلاف ريال.

غلق المحل.

سحب الرخصة.

الجهات المسؤولة:

وزارة الشؤون البلدية والقروية.

الهيئة العامة للغذاء والدواء.

طرق حسابية:

5

التحليل المخبري

قاعدة بيانات مجانية تابعة للهيئة العامة للغذاء والدواء، تساعد المنشآت الغذائية على تسجيل مكونات وجبات الطعام؛ لمعرفة كمية السعرات الحرارية التي تحتويها.

Menucala

FoodWorks9 – Nutrition Labelling

Esha –menu labeling

مثل قاعدة البيانات المجانية التابعة لوزارة الزراعة الأمريكية.

1

عبر المختبرات الغذائية المرخصة من الهيئة.

2

تطبيق سعرات

3

برامج حساب السعرات الحرارية المقترحة من الهيئة، وهي كالتالي:

4

قاعدة البيانات المعتمدة

5

الخدمات الاستشارية

عبر مقدمي الخدمات الاستشارية الغذائية المرخصين من الهيئة.

7

جهات حكومية مشاركة: