أتحدث وخطيبي حاضر.. بحرية

استشارة

أتحدث وخطيبي حاضر.. بحرية

الاثنين ٠٦ / ٠١ / ٢٠٢٠
الاستشارة

أنا فتاة أبلغ من العمر 26 سنة، مشكلتي عندما يزورني خطيبي وأهلي موجودون معنا فأنا أجلس صامتة، فقط أقوم بالضيافة ولا أشاركهم الحديث، وعندما يتركنا أهلنا لوحدنا لا أجد موضوعات مشتركة للحديث معه وأستسلم لمداعبته لي، وهو أمر يضايقني كثيرا أفيدوني ماذا أفعل؟


بداية ينتج الخجل الزائد بسبب نظرة الإنسان السلبية لنفسه، من خلال الخوف من الفشل أو تقبل الآخرين، وهو في النهاية دلالة عن عدم الثقة بالنفس، وعليك أولا أن تحددي ما إذا كان خجلك طبيعيا أم لا، فالغالب تخجل الفتاة صاحبة الدين من زوجها في بداية الزواج، وتحتاج إلى فترة زمنية لتعود نفسها على كيفية التعامل معه بدون حرج، وهو أمر صعب إلى حد كبير في الفترة الأولى من الخطوبة، ومن الأفضل التدريب والتعود على هذا الأمر بالتدريج دون أن يمثل ذلك أي نوع من الضغوط عليك لكي تسير حياتك بشكل يسير.
المزيد من المقالات