الدفاع المدني: إهمال صيانة السخانات يؤدي لانفجارها

الدفاع المدني: إهمال صيانة السخانات يؤدي لانفجارها

الاثنين ٠٦ / ٠١ / ٢٠٢٠
حذرت المديرية العامة للدفاع المدني من المخاطر المترتبة على عدم توفر الصيانة الدورية للسخانات الكهربائية خلال فترة الشتاء، مؤكدة أن أبرز مصادر الخطر هي عطل جهاز المنظم «الترموستات»، الذي يتحكم بدرجة حرارة مياه السخان واستمراريته بالتسخين، ما يؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة بالسخان وتكوين البخار وزيادة الضغط الداخلي الذي قد يسبب انفجار السخان، وربما رداءة تصنيع بعض الأنواع من السخانات والاستعانة بفنيين غير مؤهلين، يكون أحد الأسباب في تلف السخانات وحدوث الانشطار.

كما حذر الدفاع المدني من الأخطار المصاحبة لوسائل التدفئة التقليدية مثل الحطب والفحم، وأهمية الحرص على التقيد بتعليمات السلامة واتخاذ التدابير الوقائية اللازمة بشأنها، مبينة أن أبرز مخاطر فصل الشتاء تتمثل في استخدام الفحم والحطب للتدفئة في أماكن مغلقة ما ينجم عنها انبعاث غاز أول أكسيد الكربون الذي يؤدي استنشاقه بكميات كبيرة إلى الوفاة.


ودعت إلى استخدام وسائل التدفئة الحديثة المطابقة للمواصفات شريطة إغلاقها قبل النوم.
المزيد من المقالات
x