1670 حافلة مطورة تقنيا تنضم إلى مدارس الشرقية

«السلامة المرورية»: مشروع جديد لتدريب السائقين

1670 حافلة مطورة تقنيا تنضم إلى مدارس الشرقية

الثلاثاء ٠٧ / ٠١ / ٢٠٢٠
كشف المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص لـ«اليوم»، عن تدشين تعليم الشرقية نحو 1670 حافلة مدرسية مطورة تقنيا متوزعة على مدارس المنطقة، مؤكدا أنها تتمتع بالعديد من المميزات، حيث جاء أبرزها أنها تمتلك حساسات أمامية وخلفية، كذلك تحتوي على شاشة وكاميرا عند الرجوع إلى الخلف، وبداخلها زر للأمان في الجزء الداخلي الخلفي من الحافلة؛ لإطفاء المحرك حتى يتم اختبار الحافلة والتأكد من خلوها من الطلاب.

» نظام آلي


وأضاف الباحص: إن من المميزات أيضا أن هذه الحافلات بها مقاعد منفصلة لكل طالب مع حزام الأمان، ومزودة بذراع السلامة في أمام الحافلة، ومزودة بحقائب للإسعافات الأولية وبطفايات الحريق وعددها 3 طفايات، وبها علامة «قف» في جانب الحافلة، ونظام آلي للإطفاء، وكذلك الهوية المدرسية باللون الأصفر، ومزودة بنظام التتبع GPS، حيث إن ضمن الأسطول حافلات جديدة موديل 2020 وعددها 184 حافلة.

» مشروع تدريب

بدوره أوضح الأمين العام للجنة السلامة المرورية عبدالله الراجحي لـ«اليوم»، أن اللجنة بدأت مشروع تدريب لسائقي حافلات المدارس الحكومية في مركز تدريب إحدى أبرز شركات النقل في الشرقية، حيث تم تدريب ما يفوق 30 مدرّبا ليكونوا على أعلى مستوى من الكفاءة؛ ليقوموا بتدريب سائقي الحافلات المدرسية.

» دروس نظرية

وذكر الراجحي، أن مدة دورة التدريب أسبوع، حيث بدأت قبل 4 أشهر، وهي مستمرة بحسب الحاجة، حيث يتم تدريب المدرّبين وبدورهم يعملون على تدريب السائقين. وأضاف: إن الدورة تتضمن دروسا نظرية ومحاكاة للقيادة في ظروف جوية مختلفة، وكذلك اختبارات قيادة فعلية.

» متطلبات القيادة

ووصف أمين لجنة السلامة المرورية خطوة التعليم بـ«الرائعة»، حيث كانت حالات الدهس وإهمال الأطفال متواردة داخل الحافلات، ما أدى لاختناقهم، مطالبا بالاهتمام بتوظيف السائقين القادرين على أداء المهمة بأعلى مستوى للسلامة، مع استمرارية تدريبهم على القيادة الآمنة، حيث إن الحافلة لها متطلبات قيادة تختلف تماما عن متطلبات قيادة المركبة.
المزيد من المقالات