«عملية بغداد» تعجل بتشكيل حكومة حزب الله اللبنانية

«عملية بغداد» تعجل بتشكيل حكومة حزب الله اللبنانية

الاحد ٠٥ / ٠١ / ٢٠٢٠
كشفت مصادر لبنانية أن التطورات في العراق لن تؤخر تأليف حكومة حسان دياب الموالي لميليشيات «حزب الله»، مشيرة إلى أن الاتجاه حتى الآن يسير نحو التعجيل في التأليف، ما ربطه مراقبون بتصفية واشنطن لقائد قوة القدس الإرهابي قاسم سليماني.

ونقلت صحيفة لبنانية -ناطقة باسم الميليشيات- أمس السبت عن مصادر مطلعة في فريق «8 آذار» قولها: إن الاتجاه حتى الآن يسير نحو التعجيل في التأليف تداركا للتطورات، فما يمكن تحقيقه الآن، قد لا يعود ممكنا في حال التصعيد وذهاب الأمور إلى المجهول، وأشارت إلى أن «العقد الموجودة حاليا يمكن تذليلها، وقد قطع فريقنا مع الرئيس دياب شوطا وتقدما كبيرين»، معتبرة أن «الملفات الداخلية، التي باتت تعتبر صغيرة، مقارنة بالحدث الإقليمي والدولي، يجب الانتهاء منها، وخاصة أن لا ممانعة دولية لحكومة دياب، ولأن الرد الذي توعدت به إيران يفتح الباب على احتمالات شتى».


واعتبرت المصادر أنه لم يعد لدينا ترف الوقت ولا الوقوف عند نقاط صغيرة كأسماء وحقائب، فالأمور لا تحتمل، ورجحت أن يعلن عن الحكومة غدا الإثنين، وأرجع مقربون السبب في اضطراب الأوضاع بالعراق عقب تصفية الإرهابي سليماني، وبالتالي ارتباط هذا الأمر بالداخل اللبناني الذي يتماهى مع نظام إيران من خلال ميليشيات حزب الله.

وكان قائد ميليشيات «القدس» الجناح الخارجي للحرس الإرهابي قتل ومعه نائب رئيس فصائل الحشد الشعبي بالعراق أبو مهدي المهندس وعدد من مرافقيهما في هجوم صاروخي أمريكي عند خروجهما من مطار بغداد فجر الجمعة.
المزيد من المقالات