اشتباكات محدودة في باريس والشرطة تلجأ للغاز 

اشتباكات محدودة في باريس والشرطة تلجأ للغاز 

الاحد ٥ / ٠١ / ٢٠٢٠
أطلقت الشرطة الفرنسية الغاز المسيل للدموع، اليوم السبت، أثناء اشتباكات محدودة وقعت في وسط العاصمة باريس مع محتجين على خطط الحكومة لإصلاح نظام المعاشات.

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لفترة وجيزة في منطقة باستيل وعند محطة قطارات جار دي ليست على أثر محاولة متظاهرين، انضم إليها ناشطو حركة السترات الصفراء، دخول مجمع المحطة.

وقال الرئيس إيمانويل ماكرون إن الإصلاحات ضرورية لتبسيط نظام المعاشات المعقد لكن معارضيه يقولون إنها ستجبر كثيرين على العمل لفترة أطول.

وأصاب إضراب لوسائل النقل العام معظم أنحاء فرنسا بالشلل منذ بدء الاحتجاجات ضد نظام المعاشات لأول مرة في أوائل ديسمبر. ومن المقرر تنظيم مظاهرة كبرى في أنحاء البلاد في التاسع من يناير الجاري.