«البيئة»: الجراد الصحراوي بلغ مستوى التهديد

«البيئة»: الجراد الصحراوي بلغ مستوى التهديد

الجمعة ٠٣ / ٠١ / ٢٠٢٠
أكدت وزارة البيئة والمياه والزراعة أن حالة الجراد الصحراوي تطورت إلى مستوى التهديد، حيث ما زالت عمليات التكاثر ومشاهدة مجاميع الدبا في مختلف الأطوار بالساحل الجنوبي الغربي ما بين مكة المكرمة وجازان، وما زالت الأسراب تهدد جميع مناطق المملكة الداخلة ضمن موسمي التكاثر الشتوي والربيعي.

وأوضحت الوزارة أن فرق الاستكشاف والمكافحة «المختصة بأسراب الجراد» التابعة لها قامت خلال النصف الثاني من ديسمبر الماضي بمسح 171770 هكتارا، ومعالجة 17296 هكتارا. وأشارت إلى أن عمليات المسح شملت الليث والقنفذة بمكة المكرمة، وقلوه والمخواة في الباحة، ومركز سعيدة الصوالحة والحريضة التابعة لمنطقة عسير، وفي أحد المسارحة وبيش والشقيق وأبو عريش وصبيا بجازان، وبعض المحافظات بالرياض والقصيم وحائل.


وبينت أن أسراب الجراد الصحراوي المتوقع قدومها من السودان واليمن غزت الموسم الربيعي، وذلك بعدما تمكنت الفرق من مشاهدة ورصد الأسراب في المناطق الوسطى بالمملكة. وأضافت الوزارة: إن هناك جيلا آخر من الجراد من التكاثر بجازان وساحل عسير، وذلك ناتج من خلال المجموعات الناضجة التي تمت مشاهدتها بالمنطقة خلال الفترة من منتصف نوفمبر إلى منتصف ديسمبر2019، مشيرة إلى أن أعمال المكافحة تتم الآن على مجاميع الدبا حديث الفقس والأطوار الأولى بجازان، والليث والقنفذة وقلوه والمخواة والعاصمة المقدسة. وأشارت الوزارة إلى أن الوضع العام ما زال يحتاج لمزيد من المتابعة واستمرار الاستكشاف المكثف، والمكافحة في جميع نطاق التكاثر الشتوي.
المزيد من المقالات
x