واشنطن تضع طهران بين خيارين أحلاهما مر

واشنطن تضع طهران بين خيارين أحلاهما مر

الاثنين ٣٠ / ١٢ / ٢٠١٩
أكد خبير عراقي، أن الولايات المتحدة ستسلك طريقين للرد على الهجوم الأخير على قاعدة «كي وان» في كركوك، الذي يشي بوجود صلة محتملة لميليشيات كتائب حزب الله العراقية المدعومة إيرانيا، ما يعني أن طهران ستجد نفسها بين خيارين أحلاهما مر.

وقال المحلل السياسي رعد هاشم لـ «اليوم»: أحد هذه الطرق تجديد العقوبات على شخصيات إيرانية معنية ومختصة بشأن تطوير الصواريخ الباليستية، مع بقاء إمكانية فرض عقوبات على شخصيات تنتمي للحرس الثوري وأخرى عراقية تابعة لها، وأردف: أما الثاني فسيكون عسكريا، بتوجيه أكثر من ضربة على الميليشيات التابعة لإيران بالإضافة لعناصر وقادة من الحرس الثوري يتواجدون في مخابئ على الحدود العراقية السورية، ولفت إلى أن هذا هو العدوان الإيراني الرابع على المصالح الأمريكية منذ بدء المظاهرات.

وعلى جانب آخر، أكد هاشم أن هذه التصرفات الإيرانية الساعية لإشعال المنطقة، مرفوضة أمريكيا وخليجيا ودوليا.

وختم قائلا: لا ترغب واشنطن في جعل العراق ساحة للنزاع مع طهران، رغم سعي ميليشيات إيران لذلك، بيد أنه شدد على أن أمريكا لن تتهاون بذات الوقت في الرد الرادع عليها إذا تمادت في تصرفاتها العدائية في العراق والمنطقة.

مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع

خادم الحرمين الشريفين يصل إلى نيوم

ألمانيا تعتزم تشديد قانون مكافحة غسيل الأموال

وزير الخارجية ونظيره العراقي يؤكدان رفضهما للانتهاكات التركية

فرنسا تعزز وجودها في المتوسط: على تركيا وقف التنقيب

المزيد

وفاة (أم الهلاليين) .. تشعل (تويتر) .. وصاحب الصورة الشهيرة لها .. يحكي التفاصيل

مدير تعليم الرياض يستعرض استعدادات العام الجديد

إعلام اجتماعي..

6 برامج لتأهيل الكوادر الوطنية ورفع جودة المختبرات

بعد تجدد إصابات كورونا ... نيوزيلندا ترجئ الإنتخابات مع عودتها للعزل العام

المزيد