إصابة سابقة تقتل قائد ميليشيات إيرانية بسوريا

إصابة سابقة تقتل قائد ميليشيات إيرانية بسوريا

الاثنين ٣٠ / ١٢ / ٢٠١٩
قضى قائد ميليشيات إرهابية أفغانية تتبع لملالي إيران، متأثرًا بإصابة خطيرة طالته في هجوم صاروخي قبل عامين في سوريا، حسب ما أوردته وكالة أنباء فارس الإيرانية شبه الرسمية.

وقالت الوكالة، السبت: إن قائد اللواء محمد جعفر الحسيني، المُلقب بـ«أبو زينب»، وقائد ميليشيات «فاطميون» قد قضى متأثرًا بإصابته المُزمنة، مُوضحة أنه التحق بالقتال في سوريا رفقة المتطوعين الإيرانيين للدفاع عن نظام الأسد قبل تشكيل الميليشيات، التي انضم إليها منذ تشكيلها.


و«فاطميون» واحدة من بين فصيلين مُسلحين يقاتلان في سوريا قد تعرضا لعقوبات فرضتها الخزانة الأمريكية في 24 يناير 2019.

وبحسب واشنطن: «فاطميون» عبارة عن ميليشيات يقودها فيلق القدس التابع للحرس الثوري، التي تلاحق ملايين المهاجرين واللاجئين الأفغان غير الموثقين في إيران، وتكرههم على القتال في سوريا .
المزيد من المقالات