الأمير سعود بن نايف: كل من يبادر في المجتمع «محل تقدير»

التقى عددا من أفراد الجالية الفلبينية

الأمير سعود بن نايف: كل من يبادر في المجتمع «محل تقدير»

الأربعاء ٢٥ / ١٢ / ٢٠١٩
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، أن التكافل الاجتماعي قيمة إنسانية إسلامية مشتركة، وأن كل من يبادر في المجتمع هو محل تقدير، وسيجد الدعم والمساندة من الجميع، مشيرا سموه إلى أن العمالة في المملكة تحظى باهتمام ودعم سواء من الجهات الرسمية أو المؤسسات غير الربحية.

جاء ذلك خلال لقاء سموه بمكتبه بديوان الإمارة أمس، عددا من الجالية الفلبينية ومنسوبي جمعية ACPPI غير الربحية، يرافقهم ليفن رينالد جابوتان، من مكتب الملحق العمالي في سفارة الفلبين، مبينا سموه أن العمل الاجتماعي يتطلب تنظيما وهيكلا مؤسسيا، يسهم في استدامته وتطويره، متمنيا سموه لفريق عمل الجمعية والمتطوعين التوفيق.


من جانبه، أوضح نائب المدير الإداري للجمعية أفالينو أنريكيز، أن الجمعية تعمل على عدد من المبادرات المجتمعية والمساندة والتكافل الاجتماعي، منها برامج التطوع والمبادرات الاجتماعية، ومساندة العمالة الذين يواجهون إشكاليات نظامية في المملكة، سواء عند حاجتهم للاستشارات القانونية، أو عند حاجتهم للدعم عند العودة لبلادهم، مشيرا إلى أن الجمعية حظيت بتكريم من سمو أمير المنطقة الشرقية على عدد من المبادرات التي نفذتها، مؤكدا أن المقيمين في المملكة لا يشعرون بالغربة ويجدون الترحيب والمساندة من الجهات الحكومية والمجتمع السعودي المعطاء، متمنيا للمملكة حكومة وشعبا دوام التقدم والازدهار.
المزيد من المقالات
x