وزير الخدمة المدنية: ترقية موظفي الحكومة «في أي وقت»

وزير الخدمة المدنية: ترقية موظفي الحكومة «في أي وقت»

الاثنين ٢٣ / ١٢ / ٢٠١٩
أكد وزير الخدمة المدنية سليمان الحمدان أحقية الجهات الحكومية في ترقية موظفيها في أي وقت، دون حصرها بمرتين خلال العام، وأشار إلى عمل الوزارة على المزيد من تمكين المرأة في وظائف القطاع الحكومي، مؤكدا أن الأشخاص ذوي الإعاقة يحظون بعناية خاصة، وأن الفرص الوظيفية متاحة لهم مثل الجميع، وأن الوزارة تعمل على ذلك بالتعاون مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية.

وقال خلال حضوره جلسة مجلس الشورى أمس، برئاسة رئيس المجلس الشيخ د. عبدالله آل الشيخ: إن الوزارة أنهت العمل في لائحة الوظائف التعليمية التي اعتمدت مؤخراً، وتعمل حالياً على بناء جديد للائحة الوظائف الصحية بالتعاون مع وزارة الصحة وهيئات التخصصات الصحية.


وأوضح في رده على أسئلة الأعضاء أن الوزارة لديها الرغبة في السماح للموظفين بالعمل في القطاع الخاص، كاشفاً أن الوزارة عملت خلال الفترة الماضية على دمج أكثر من 16 لائحة وقواعد وقرارات في لائحة واحدة تيسيراً للعمل وتجاوزاً للعديد من السلبيات.

وقدم وزير الخدمة المدنية عرضاً عن رؤى الوزارة وتوجهاتها وأهدافها في المرحلة القادمة في ضوء رؤية المملكة 2030.

وأكّد أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- استشرف آفاق المستقبل وأيقظ الهمم واستنهض الطاقات الكامنة، مستنداً في ذلك -رعاه الله- إلى مكامن القوة والقدرات الفريدة للمملكة وأبنائها، فكانت بداية التحول بإعادة هيكلة أجهزة الدولة بمختلف مستوياتها، على نحو غير مسبوق في تاريخ المملكة العربية السعودية، ليشكل بذلك معالم رؤية المستقبل ويبعث برسالة واضحة أن وقت التغيير والتطوير في منهج وطريقة الإدارة الحكومية قد حان.

وأشار وزير الخدمة المدنية إلى أن تطوير الإجراءات وتسريعها على نحو يضاهي الممارسات الإدارية العالمية الحديثة ويعالج كل ما يعيق فاعليتها، يسهم في تحقيق رؤية المملكة 2030، التي قامت على ركائز تعتمد على ثلاثة محاور: «مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح»، لافتاً إلى أن الجميع يستلهم الحافز الكبير والدافع القوي لعملية التغيير من توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -يحفظه الله- ومتابعته الدقيقة والمستمرة.

وأكد قدرة القطاع الحكومي بما يمتلك من قدرات وإمكانات بشرية ومادية على المساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية المملكة، وهو ما كان لزاماً على الوزارة في تبسيط الإجراءات المطولة، والعمل على أتمتتها، عبر برامج فاعلة في التحول الرقمي.

وأشار إلى خارطة طريق الوزارة وما سيكون عليه عملها، ودورها المستقبلي، الذي يتمثل في الانتقال من المركزية إلى اللامركزية وتمكين الجهات الحكومية من إدارة مواردها البشرية والوظيفية باستقلالية، ليكون دور الوزارة دوراً إستراتيجياً يتمثل في «الإشراف والتنظيم والدعم والتيسير والمتابعة».

وأشاد الحمدان بالدور التشريعي الذي يساهم به مجلس الشورى في إقرار وتعديل العديد من الأنظمة الخاصة بالخدمة المدنية.
المزيد من المقالات
x