قبول المشاركات بجائزة جامعة الأمير محمد بن فهد حتى 30 مارس

قبول المشاركات بجائزة جامعة الأمير محمد بن فهد حتى 30 مارس

الثلاثاء ٢٤ / ١٢ / ٢٠١٩
قررت لجنة جائزة جامعة الأمير محمد بن فهد لأفضل عمل مميز في اليوم الوطني تمديد قبول المشاركات إلى ٣٠ مارس القادم من عام 2020م ، بدلا من الموعد المحدد سابقا، وذلك لإتاحة الفرصة للمزيد من المشاركات فيها.

ودعا أعضاء لجنة التحكيم عموم المواطنين والمقيمين للمشاركة في الجائزة عبر موقعها : http:/‏/‏award.pmu.edu.sa/‏

وتهدف الجائزة إلى ترسيخ مبادئ المنافسة في اليوم الوطني، والمشاركة الإيجابية مع استثمار ملكات الإبداع لدى الشباب، وتشجيع الموهوبين المتميزين في الأعمال المقدمة في اليوم الوطني، وترسيخ أهمية الإنجازات الوطنية وتعزيز حضورها محليًّا وعالميًّا.

ويأتي ذلك انطلاقًا من دور جامعة الأمير محمد بن فهد في خدمة المجتمع، ومشاركة منها في مناسبات الوطن، وتفاعلا مع المواطنين بالمشاركة في فعاليات اليوم الوطني، وكون هذا الاحتفال بهذا اليوم وإظهار منجزات المملكة للعالم أجمع؛ هو من مسؤوليات المجتمع بكل مؤسساته.

وتقدر قيمة الجائزة بمليون ريال سعودي موزعة على ستة فروع هي: «جائزة أفضل فيلم قصير عن اليوم الوطني، جائزة أفضل عمل مجتمعي، جائزة أفضل مشاركة في وسائل التواصل الاجتماعي، جائزة أفضل عمل إعلامي، جائزة أفضل عمل فني، جائزة أفضل عمل أدبي».

وقال مدير جامعة الأمير محمد بن فهد د. عيسى الأنصاري: إطلاق الجائزة يأتي امتدادًا للنجاح الكبير الذي حققته النسخة الأولى من الجائزة، كما يأتي انطلاقًا من دور الجامعة في خدمة المجتمع، ومشاركة منها عبر إمكاناتها في فعاليات اليوم الوطني، والذي يعد من أهم المناسبات التي يحتفل بها الوطن، وهي مناسبة عزيزة على الجميع؛ إذ توضح ما قام به المؤسس -طيب الله ثراه- في بناء هذا الوطن.

وأضاف: الجائزة على مستوى المملكة والمؤسسات السعودية والمبتعثين من خارجها، وستُسهم مع جهود المؤسسات الأخرى في إثراء المحتوى المتصل باليوم الوطني. وأردف: ستُسهم الجائزة في إضفاء البعد النوعي على مشاركات الأفراد في هذا اليوم من خلال المعايير التي سيعلن عنها وأدوات التقييم.